العالم

ردا على أزمة F35.. تركيا وروسيا تتحديان أمريكا بـ اتفاق جديد.. تفاصيل

Advertisements
ذكرت صحيفة "نيكس 24" الألمانية أنه بعد إعلان كل من تركيا وروسيا الاتفاق علي مشروع تطوير المقاتلات الحربية، تم الكشف عن بعض اتفاق آخر بين الطرفين، بشأن توريد موسكو طائرات ركاب روسية بدلا من صفقة طائرات بوينج 737 ماكس الأمريكية، التي تراجعت عنها أنقرة.

واستبعدت واشنطن أنقرة من مشروع طائرات "أف 35" الأمريكية، في أعقاب شرائها منظومة الدفاع الصاروخي "أس 400" الروسية، وكردة فعل لذلك، توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإلغاء الطلب التركي لشراء أكثر من 100 طائرة من طراز "بوينج" بنهاية شهر يوليو الماضي، والذي يشمل 63 طائرة من "طراز بوينج 737 ماكس" ,و 24 طائرة طراز "بوينج 787" و3 طائرات طراز "بوينج 777".

وطبقا لمجلة الطيران "أيروتيليجراف"، فقد استغرق الأمر أياما قليلة من وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، قبل أن يعلن عن بديل طائرات "بوينج"، بعد جلسة جمعت ممثلي حكومة بلاده والحكومة التركية حيث صرح خلال لقاء تليفزيوني أن بلاده لا تناقش فقط الاتفاقيات الخاصة بالطائرات الهليكوبتر، ولكن هناك بعض المشاورات عن اتفاقية توريد وإنتاج طائرات من طراز "سوبرجيت 100" و"إيركوت أم أس 21".

وأعلنت شركة "إيركوت" الروسية في مارس 2017، أن هناك مفاوضات مع تركيا لإمداد خطوطها الجوية بأكثر من طائرة طراز "إم إس 21".

وفي شهر نوفمبر من العام نفسه، قامت شركة "إيركوت" بتوقيع اتفاقية تطوير مشترك للخطوط الجوية المدنية مع الشركة التركية للصناعات الجوية والفضائية خلال معرض دبي للطيران.

وأشارت الصحيفة إلى أنه مع تطور صناعة الطيران أصبحت الطائرة "أم أس 21" بديلا ممتازا للطيران التركي، بل إنها ستصبح منافسا قويا لطائرات بوينج 737 وإيرباص إيه 320.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا