الارشيف / العالم

بوثائق رسمية.. رئيس وزراء تركيا السابق يقرر فضح خطايا أردوغان مع الإخوان

Advertisements
كشف مقال للكاتب التركي صباح الدين أونكبار أن رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو قرر الخروج وفضح علاقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بجماعة الإخوان الإرهابية وسياساته تجاهها وتجاه سوريا بالوثائق والمستندات.

وبحسب صحيفة "زمان" التركية، قال الكاتب إن هناك مكالمة هاتفية "مثيرة للجدل" أجريت بين علي باباجان وأحمد داود أوغلو، شهدت توجيه الأخير انتقادات لاذعة لرئيس الجمهورية السابق عبد الله جول، بسبب رغبته في الابتعاد عن المخاطر بدلا من الوقوف في وجه الديكتاتور أردوغان.

وأضاف أنه لا يجب أن يكفي أوغلو بتوجيه حزب علي باباجان الجديد فقط من بعيد، وأن على أوغلو التوقف عن التصر كـ"نبي للسياسة".

وأخبر أوغلو باباجان بأنه عازم على الظهور في لقاء تلفزيوني قريبا، لفضح أخطاء حزب العدالة والتنمية ورئيسه أردوغان على الملأ.

Advertisements

وأوضحت الصحيفة أن الدوائر المقربة من أوغلو أنه سيفضح سياسات تركيا تجاه سوريا والإخوان المسلمين بوثائق ومستندات خاصة بأردوغان ومجلس الأمن القومي.

كما سيفضح تورط أردوغان في حادثة إسقاط الطائرة الروسية على الحدود مع سوريا، بالوثائق والمستندات أيضا.

وأشارت إلى أن حزب أوغلو الجديد الذي يسعى لتأسيسه منفصلًا عن حزب باباجان، سيحصل على تأييد من الناخبين الأكراد الذين صوتوا لحزب العدالة والتنمية، بالإضافة إلى ناخبين من حزب الحركة القومية.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا