العالم

برلماني روسي: موسكو سترد بالمثل في حال نشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى في دول "الناتو"

Advertisements
أعلن نائب رئيس لجنة العلاقات الدولية بمجلس الاتحاد الروسي(الغرفة العليا للبرلمان) ، فلاديمير جباروف ، أن بلاده سترد بالمثل في حال نشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى في الدول أعضاء حلف "الناتو" في أوروبا.

وقال جباروف لوكالة أنباء "سبوتنيك" ،معلقا على تصريحات للأمين العام لحلف شمال الأطلسي اليوم الجمعة :" إذا ظهر سلاح من هذا النوع على أراضي الدول التابعة لحلف "الناتو"، فسوف نرد على الفور".

وكان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرج ،بعد جلسة مجلس روسيا-الناتو، قد أعلن أن الحلف سيرد بتدابير دفاعية متفق عليها في حالة إنهاء معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى، داعيا روسيا للالتزام بمعاهدة الأسلحة النووية متوسطة المدى، ومحذرا من الرد بأساليب دفاعية حال لم يتحقق ذلك.وقال ستولتنبرج، عقب اجتماع مجلس الناتو- روسيا اليوم الجمعة: "إذا لم تعد روسيا للالتزام بالمعاهدة سيستجيب "الناتو" بطريقة دفاعية ومنظمة وموحدة".

وأضاف "ناقشنا اتخاذ إجراءات مختلفة إذا لم تلتزم موسكو بالمعاهدة، بعضها سيكون تطبيقه سريعا وآخر سيأخذ وقتا لتطبيقه".

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا