الارشيف / العالم

دبلوماسيون: الأمم المتحدة تتجه لخفض موازنة بعثات السلام حول العالم

Advertisements

ووفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس"، توصلت الدول الأعضاء فى الأمم المتحدة إلى اتفاق مبدئى بهذا الصدد، كما أبدت عدّة دول بينها الولايات المتحدة المزيد من الاعتدال فى طلبات الخفض، إذ تدور الأحاديث حول "رقم أقل من المتخيل".

وذكرت "فرانس برس" أن موازنة العام الأخير لعمليات حفظ السلام التى تضم نحو مئة ألف جندى دولى قد بلغت نحو 6.689 مليار دولار، بعدما لامست 8 مليارات قبل سنوات قليلة، وتشير المصادر إلى أن خبراء ماليين للأمم المتحدة اقترحوا على الدول الأعضاء رقمًا أدنى بـ50 مليون دولار من المبلغ الذى طلبه الأمين العام أنطونيو غوتيريش.

وبعد مفاوضات حادة استمرت عدة أسابيع، قررت الدول خفض 65 مليون دولار، وقال دبلوماسيون: "فى الختام، يمكن لغوتيريش تدبّر الأمر، بموجب المبلغ الممنوح".

وكانت الموازنة السابقة تعرضت لتقليص بـ122 مليون دولار، ومن المقرر أن يتركز هذا الخفض على البعثات الأكثر كلفة للأمم المتحدة، خصوصًا فى مالى، وإفريقيا الوسطى، وجمهورية الكونغو الديمقراطية أو حتى فى جنوب السودان.

وتعدّ الولايات المتحدة أكبر مساهم فى عمليات الأمم المتحدة، تليها الصين واليابان، فيما يساهم الأوروبيون بثلث الموازنة السنوية لبعثات السلام، وهى غير موازنة تسيير الأمم المتحدة.

Advertisements

قد تقرأ أيضا