الارشيف / العالم

سيناتور أمريكى يكشف كواليس حرب أوباما لمصر فى ثورة 30 يونيو

Advertisements
كشف سيناتور ولاية فيرجينيا والعضو الجمهورى لولاية فيرجينيا ريتشارد بلاك، كواليس الحرب التى شنها الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما وإدارته ضد مصر خلال ثورة 30 يونيو.

وتحدث بلاك، خلال برنامج "النبض الأمريكى" والمذاع عبر فضائية "القاهرة والناس 2"، حول مؤتمر الكونجرس الأمريكى عن العلاقات الاستراتيجية "المصرية – الأمريكية"، وقال  "أعتقد أن مرسى فى نقطة معينة كان يريد تعزيز قوة الرئاسة وأصدر مرسوما رئاسيا يقول إنه ليس عرضة لمساءلة القضاء بعد الآن ما يجعله ديكتاتورا من الطراز الأول، وهو لم يقدم على ذلك فقط، لكن فى هذه الفترة انتفض 30 مليون مصرى، هذه هى أكبر مظاهرة فى تاريخ البشرية".

وأكد: "خرجوا بأعداد مهولة لمناهضة مرسى واستمرت التظاهرات، وفى النهاية كان هناك عدد من مؤيدى مرسى اعتصموا فى ميدان رابعة لمدة 40 يوما وقد نظموا الاعتصام باستخدام القوة، وفى النهاية تم إقصاء مرسى وانتخب الرئيس عبد الفتاح السيسى".

وتابع: "حينما تم إقصاء مرسى تعاطف معه الرئيس أوباما كثيرا، فقد كانت لديه علاقات مع جماعة الإخوان المسلمين وكان معجبا بمرسى والجماعة.. وتحت إدارة أوباما تم منعنا من تقديم المساعدة التى كنا عادة نقدمها، وكانت سياسة أوباما ترنو إلى العزل ومنع مصر من التواصل مع العالم أجمع".

Advertisements

قد تقرأ أيضا