الارشيف / العالم

رئيس أركان الجيش الجزائري: ليس لدينا طموحات سياسية

Advertisements

أكد رئيس أركان القوات المسلحة الجزائرية، أحمد قايد صالح، الأربعاء، أن الجيش ليس لديه أي طموحٍ في الحياة السياسية، مشيرًا إلى أن الجيش أفسد كل الدسائس.

وكان صالح قد قال، أمس خلال اليوم الثالث من زيارته إلى الناحية العسكرية الرابعة بمدينة ورقلة، إنه يجب على الشعب "التحلي باليقظة ويضع يده في يد جيشه"، داعيا الجزائريين إلى "عدم السماح لأصحاب المخططات الخبيثة بالتسلل بين صفوفه".

كما طمأن قايد صالح مواطني بلده بشأن سير العدالة، مؤكدًا أن "النهج المتبع في مكافحة الفساد يرتكز على أساس متين ومعلومات صحيحة ومؤكدة وملفات ثابتة القرائن مما أزعج العصابة وأثار الرعب"، متهما من أسماهم بالعصابة بـ "محاولة عرقلة مساعي الجيش والعدالة".

وأشار إلى أن "النهج المتبع في مجال مكافحة الفساد، استلزم رصد وتفكيك كافة الألغام المزروعة في مختلف مؤسسات الدولة وقطاعاتها".

Advertisements

وذكر أنه النهج يرتكز على أساس متين وصلب، لأنه مبني على معلومات صحيحة ومؤكدة، ويستند إلى ملفات ثابتة القرائن، وملفات عديدة وثقيلة بل وخطيرة.

وأبدى قايد صالح، خلال زيارته إلى الناحية العسكرية الثانية، تمسكه بإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها، قائلا إن "الخطوة الأساس تتمثل في الإسراع في تشكيل الهيئة المستقلة لتنظيم الانتخابات".

كما ذكر أنه "يستلزم من كافة الخيرين من أبناء الجزائر، الغيورين على سمعة وطنهم ومصالح بلادهم ومكانتها بين الأمم، الالتفاف حول هذا المسعى المصيري للمستقبل".

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا