الارشيف / العالم

رئيس إندونيسيا: لن نتهاون في أي تهديدات لأمن البلاد

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
سياسة

رويترز

27 مشاهدة

جانب من أعمال العنف في جاكرتا

قال رئيس إندونيسيا، جوكو ويدودو، الأربعاء، إنه لن يتسامح مع أي شخص يزعزع الأمن والعملية الديمقراطية ووحدة البلاد، عقب أعمال عنف شهدتها العاصمة جاكرتا بعد إعلان النتائج الرسمية للانتخابات. 

وشهدت العاصمة جاكرتا، مساء الثلاثاء، أعمال عنف أسفرت عن مقتل 6 أشخاص وإصابة 200 آخرين في أعقاب مظاهرة معارضة لإعادة انتخاب ويدودو.

وقال ويدودو للصحفيين "لن نمنح أي مجال للمتظاهرين الذين يحاولون الإضرار ببلدنا وحالة وحدة جمهورية إندونيسيا"، مضيفا "لا يوجد خيار ، سيتخذ الجيش والشرطة إجراءات حازمة وفقًا للقانون".

وأكد متحدث باسم الشرطة الإندونيسية، ديدي براسيتيو، الأربعاء، أن قوات الأمن تحقق في أعمال العنف، مشيرا إلى أنها اعتقلت ما لا يقل عن 20 شخصا بتهمة إثارة الشغب في جاكرتا.

pic11.jpg

وكان حاكم العاصمة الإندونيسية جاكرتا، أنيس باسويدان، قد قال، في وقت سابق، إن 6 لقوا مصرعهم وأصيب 200 في اضطرابات شهدتها المدينة، مساء الثلاثاء، بعد أن أكدت مفوضية الانتخابات فوز الرئيس جوكو ويدودو بالانتخابات التي أجريت الشهر الماضي.

Advertisements

كان أنصار الجنرال السابق برابو سوبيانتو، منافس ويدودو في الانتخابات، قد بدأوا احتجاجات سلمية، الثلاثاء، قبل أن يشوبها العنف بحلول المساء؛ ما دفع الشرطة لإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشد.

وأوضح حاكم لتلفزيون (تي.في وان) أنه "حتى الساعة التاسعة من صباح الأربعاء، كان هناك 200 مصاب نقلوا إلى 5 مستشفيات.. وعدد القتلى 6 أشخاص".

pic11.jpg

وأضاف باسويدان، في تصريحات أوردتها وكالة رويترز للأنباء، أن المستشفيات تجري تشريحا للجثث لتحديد سبب الوفاة.

وأشار إلى أنه لا يزال مئات المحتجين في مواجهة مع الشرطة في أجواء يشوبها التوتر بوسط جاكرتا، الأربعاء، بعد أحداث العنف الليلة الماضية.

وعرضت لقطات أذاعها التلفزيون أعمدة دخان تتصاعد من خلف عشرات المحتجين في شوارع تاناه أبانج والبعض يلقي مفرقعات ويحطم سياجات عامة.

pic11.jpg

وأمس الثلاثاء، أكدت مفوضية الانتخابات صحة الإحصاءات غير الرسمية التي أجرتها مؤسسات خاصة لاستطلاعات الرأي التي أفادت بحصول ويدودو على 55.5% في انتخابات الرئاسة التي جرت في 17 أبريل/نيسان الماضي مقارنة بـ44.5% حصل عليها سوبيانتو. 

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا