العالم

بوتين يوجه نصيحة لإيران ويواجه الأوروبيين بعجزهم

Advertisements

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء، أن الأحرى بإيران البقاء في الاتفاق النووي وعدم الخروج منه مهما كانت الظروف، "لأن الجميع سينسون لاحقا أن واشنطن هي من انسحبت أولا وسيتهمون طهران".

وقال الرئيس الروسي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره النمساوي ألكسندر فان دير بيلن، أوردته قناة (روسيا اليوم) الإخبارية: "لقد قلت مرارًا في محادثات مع شركائنا الإيرانيين، إنه برأيي، الأحرى بإيران أن تبقى، رغم أي شيء، في هذه الاتفاقية".

وتابع: "سأقول الآن شيئا غير دبلوماسي، لقد خرج الأمريكيون والاتفاقية تنهار، فيما لا تستطيع الدول الأوروبية فعل أي شيء لإنقاذها وعاجزون عن القيام بعمل فعلي مع إيران لتعويض خسائرها في القطاع الاقتصادي".

وأضاف: "لكن بمجرد أن تتخذ إيران الخطوات الأولى للرد، وتعلن الانسحاب، سينسى الجميع في اليوم التالي أن الولايات المتحدة كانت هي أصلا من بادر بتخريب الاتفاق، وسيتم إلقاء اللوم على إيران حتى يتم دفع الرأي العام العالمي عن قصد في هذا الاتجاه".

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا