الارشيف / العالم

فرار قوات سوريا الديمقراطية من جنوب غرب الرقة وحرق مقراتهم بعد ثورة للأهالي

Advertisements
هربت قوات سوريا الديمقراطية من ريف الرقة الجنوبي الغربي بعد ثورة غاضبة للعشائر العربية قادت إلى حرق مقرات القوات الكردية والأمريكية.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن مصادر أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" أخلت المنطقة بعد ثورة للأهالي المحليين وحرقهم مقرات هذه القوات.

وأوضح طه علي محمود، المسؤول الإعلامي لمبادرة "أشبال عرين الوطن" أن بلدات المنصورة وهنيدة والصفصافة ومزرعة الصفصافة شهدت ثورة غاضبة من أهالي العشائر ضد القوات الكردية على إثر قيام فصائل من الكرد بقتل شاب وطعن 3 آخرين من أبناء العشائر.

وبين محمود أنه ردا على ذرك، حاصر أهالي المنصورة وهنيدة والصفصاف، حاصروا مقرات قسد وقاموا بإحراقها، الأمر الذي تسبب في حالة من الذعر الشديد لدى قوات قصد ودفعها للانسحاب من البلدات المذكورة.

وأوضحت "سبوتنيك" أن الفيديوهات التي وصلتها تظهر لحظة فرار الميلشيات الكردية ومسلحي الأسايش ( الشرطة العسكرية الكردية) من البلدات عبر سيارات همر أمريكية، وهم يطلقون النار في الهواء لترويع الأهالي.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا