الارشيف / العالم

توقعات ليلى عبد اللطيف لبرج العقرب 2019

Advertisements

توقعات ليلى عبد اللطيف لبرج العقرب 2019 ،وليس هناك شك في أن وجود زحل في برجك طوال العام يضع بعض الضغوط على لك، يا عزيزي العقرب، 2019 قد تطالب في بعض الأحيان، ومع ذلك، فإنه من المحتم أيضا أن يكون مجزيا جدا، في نواح كثيرة، وأنت تعلم الاعتماد على نفسك، وعلاقتك مع نفسك بالطبع يؤثر على جميع “الإدارات” الحياة بطرق عميقة، المسؤوليات التي كنت قد ترك الشريحة في الماضي الآن هي الخروج عن كثب، وعلى الرغم من أنه يمكن أن يشعر أحيانا وكأنه هجوم، كنت أكثر من مجهزة لمواجهة التحديات، نضع في اعتبارنا أن تلك الأشياء التي كنت قد تدار بشكل جيد في الماضي والآن يجري مكافأة، زحل هو الكرمية في الطبيعة – كنت تعاني ما كنت المقرر عند هذه النقطة في الوقت المناسب، زحل وحاكم الخاص هم في استقبال المتبادل في جميع أنحاء عبور زحل من برجك، وهذا يمكن أن يكون داعما بشكل رائع.

قد تستمتع جيدا هذه العملية حيث يمكنك أن تشعر أنك تحصل على حياتك مرة أخرى على المسار الصحيح، فإن عملية الحصول على أقرب إلى نفسك الحقيقية تنطوي على إعادة هيكلة بعض المواقف الخاصة بك وعمليات التفكير، ويجري أصلحت الطرق التي التواصل مع الآخرين، والمكرر، وإعادة تعريف، لديك بالفعل الكثير من القوة لإقناع والرصاص، والدفاع عنها، بينما في الشعور العام أفضل مصدر الدعم هذا العام هو نفسك، جوبيتر يساعد أنت خارجا حتى يونيو عن طريق بعض الدعم المالي، أو العاطفية من الآخرين، وخاصة من شريك أو صديق مقرب، تم تحسين العلاقة الحميمة، ويمكن الجمع بين الموارد الخاصة بك، والمواهب، و أو المال مع شريك تحسين التوقعات المالية الخاصة بك، النصف الثاني من السنة خاصة بطرق ملموسة أكثر وضوحا الموجهة للنمو، إذا كنت تحصل على فرصة للسفر، يجب أن تأخذ ذلك.

وفوائد يمكن أن تأتي من خلال الخبرات لمسافات طويلة والناس، يتحدث خلاق، بينما سلوكه العام الخاص بك قد يكون على الجانب الخطير، كنت اكتشاف طرق فريدة للغاية والإبداعية للتعبير عن نفسك، كنت تبحث عن المزيد من الحب، انها متزايد حول العلاقة الحميمة وكذلك العناصر الصوفية أو الرومانسية، كنت جذب الناس غير عادية، وأحيانا بعيد المنال أو غامضة، في تجربتك، الفرص الرومانسية والإبداعية ترتفع في شهري فبراير ومارس، الأمور المالية هي قوية ومعظمها في 2019، وتجنب الإهمال أو الإهمال عندما يتعلق الأمر الى الروتين اليومي والصحة، قد يكون هناك ميل لتجاهل احتياجات الجسم للراحة كافية، وممارسة، أو التغذية هذا العام، ويجب أن تكون منتبها وخصوصا من هذه الأمور في أغسطس

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا