الارشيف / العالم

المتهم بقتل مسن بـ 5 طلقات بالرأس في أطفيح: "قتل أبويا وكان لازم أخد حقي"

كتب - صابر المحلاوي:

"قتل أبويا وكان لازم أقتله".. قالها المتهم "أحمد م."، (19 سنة)، "عاطل"، أمام نيابة الصف برئاسة المستشار محمد علي حمودة، وهو يغالب دموعه قبل أن تأمر بحبسه، 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجرى معه، ووجهت لها تهمة قتل "م. م."، 55 سنة، بـ5 طلقات بالرأس في منطقة أطفيح.

كشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهم ارتكب الواقعة بدافع الانتقام؛ إذ قام بشراء بندقية آلية، وتابع المجني عليه عدة أيام حتى تمكن من اسقاطه بـ5 طلقات في الرأس.

أقر المتهم في تحقيقات النيابة العامة بجريمته، معللا أن المجني عليه تسبب في مقتل والده بطريق الخطأ منذ 6 سنوات، "قتل أبويا وكان لازم أخد حقي وأقتله".

البداية عندما تلقى مدير قطاع شرق الجيزة إخطارا من العميد خالد كامل، مأمور قسم أطفيح، بالعثور على جثة مالك محل بها آثار طلقات نارية.

انتقل العقيد أحمد الوليلي، مفتش مباحث شرق الجيزة، إلى محل البلاغ، وتبين أن الجثة لتاجر يبلغ من العمر 55 سنة، بها 5 طلقات بالرأس، مرتديا ملابسه كاملة، وعدم وجود بعثرة في محتويات المحل أو سرقة أية مبالغ.

تحريات الرائد أحمد يسري، رئيس مباحث أطفيح، توصلت إلى أن شابا يدعى "أحمد"، 19 سنة، وراء ارتكاب الجريمة بدافع الانتقام، وأمكن ضبطه والسلاح المستخدم عبارة عن بندقية آلية.

تحرر المحضر اللازم وأحاله اللواء رضا العمدة، مدير مباحث الجيزة، إلى النيابة العامة للتحقيق، والتي أمرت بقرارها السابق.