الارشيف / العالم

وزير التعليم العالي يستعرض تقريرا حول أنشطة المركز الثقافي المصري بكازاخستان

استعرض خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرا مقدما من الدكتورة كاميليا صبحي، القائم بأعمال رئيس قطاع الشؤون الثقافية والبعثات، حول أنشطة المركز الثقافي المصري بكازاخستان خلال الفترة الماضية.

وأشار التقرير إلى استقبال المركز الدكتور محمد عبد الكريم مدير مركز "ألا- طو" للتنمية بالجمهورية القيرغيزية؛ للتباحث حول إمكانية توقيع بروتوكول للتعاون بين المركز الثقافي المصري ومركز ألا-طو للتنمية في المجالات الأكاديمية، والعلمية، والبحثية، والثقافية، والتدريبية.

وفي إطار الأنشطة الثقافية نظم المركز يوما ثقافيا لطلاب الأكاديمية الدولية بألماطي، وتضمن محاضرة ومسابقة حول التاريخ والحضارة والثقافة المصرية، وجولة تفقدية للمتحف التابع للمركز؛ للتعرف على أهم ما يحتويه من نماذج لآثار الحضارة المصرية، وكذلك بعض اللوحات والنقوش الفنية التي تعبر عن الحياة المصرية القديمة، وكذلك أهم الآثار الإسلامية الموجودة بالمتحف، وصولا إلى العصر الحديث واللوحات الخاصة بعظماء المصريين الحاصلين على جوائز نوبل الدولية المختلفة.

وفي ختام اليوم الثقافي، وجه الطلاب الشكر لإدارة المركز، مطالبين بمزيد من التواصل الدائم لإقامة أنشطة ثقافية، كما نظم المركز ورشة عمل لتبسيط معرفة أهم آثار مصر الفرعونية لطلاب الأكاديمية الدولية بكازاخستان.

ولفت التقرير إلى مشاركة المركز في المعرض الدولي للصور الفوتوغرافية "أركايم – أرض المدن: الفضاء والصور"، وكذلك افتتاح فعاليات المعرض التكنولوجي التعليمي الثقافي "روسيا وكازاخستان 2018"، فضلا عن تنظيم المركز مائدة مستديرة حول التراث الشعبي المصري مع طلاب الجامعات المختلفة الذين يؤدون التدريب الميداني بمقر المركز، بالإضافة إلى تنظيم ندوة عن العلاقات التاريخية والثقافية بين مصر وكازاخستان، وآليات التنسيق بين الجامعات المصرية والكازاخية بمشاركة طلاب الجامعة الكازاخية للعلاقات الدولية واللغات الأجنبية، والجامعة الوطنية الكازاخية.

وفي إطار العمل على جذب الطلاب الوافدين للدراسة في مصر، أوضح التقرير مشاركة المركز في فعاليات المعرض الدولي للتعليم العالي في الدول الأجنبية؛ بهدف جذب الطلاب الوافدين من كازاخستان للدراسة بالجامعات المصرية بمراحلها التعليمية المختلفة، كما شارك المركز في فعاليات افتتاح المؤتمر الدولي بالجامعة الوطنية الكازاخية للعلوم التربوية بالحديث حول الدور الذي يقوم به المركز في توطيد العلاقات بين مصر وكازاخستان والأنشطة الثقافية المختلفة التي يقدمها، فضلا عن الدورات التدريبية التي يُنظمها في مجالات الإعلام والثقافة والسياحة والدبلوماسية والآثار وتعليم اللغة العربية لعدد من المتخصصين والطلاب بكازاخستان، بالإضافة إلى المنح المقدمة من كازاخستان إلى مصر، وكذلك المنح المقدمة من وزارة التعليم العالي والأزهر الشريف لأبناء كازاخستان؛ ما كان له الأثر الكبير في الزيادة المضطردة لأعداد الطلاب الوافدين من كازاخستان الذين يدرسون في الجامعات المصرية.