الارشيف / العالم

النمل الأبيض خسائره بالمليارات

  • الزراعة:  لجان لمقاومة الحشرة فى المناطق الموبوءة

جيوش مدمرة من النمل الآبيض تعيش في مستعمرات ، تتنقل بين المنازل القديمة والمناطق الزراعية التي تتوافر بها المياه ويتوسع بالمناطق السكنية ، لتنخر الآخشاب وتتلف الموبيليا والآثاث والاسقف الخشبية فى مختلف المدن والقرى من  أسوان والأقصر جنوبا  حتى الإسكندرية شمالا ، وتسبب خسائر بمليارات الجنيهات. ويطلق عليه الأبيض لأن الشغالات يمثلن نحو 95% يكون لونها أبيض ،  أما باقي الاطوار فيكون لون الجزء الامامى قاتم والطوائف المجنحة بنية قاتمة وكذلك الملكة، ويطلق عليه فى الوجه القبلى «الأرضة» وفى الوجه البحرى تسمى «العثة» .

ظاهرة خطيرة

الدكتور  محمد كمال عباس  رئيس قسم بحوث النمل الأبيض والناخرات بمعهد بحوث وقاية النباتات أكد أن خطورة هذه الحشرة ترجع إلى أنه يمكنها التكيف مع جميع انواع الظروف الحارة او المعتدلة او الباردة وجميع أنواع التربة والمواد التى بها سليولوز وهى تهاجم كل المحاصيل والاشجار والأخشاب والمكتبات وفلنكات السكك الحديدية وكل أخشاب المنازل ويسبب خسائر كبيرة فى الحبوب المخزنة وقصب السكر، وفلنكات السكك الحديدية وأعمدة التلغراف والتليفون والكرتون والملابس والأبسطة وغيرها. وتساعده عمليات التعمير الزراعى والسكانى فى انتشاره وكثافة أعداده فيسبب خسائر بمليارات الجنيهات، فمثلا محافظة اسوان تتعدى إصابة المنازل فيها نسبة ال48% فى المتوسط وبعض المراكز تتعدى 60%. ويعيش مجتمع النمل الأبيض فى مستعمرة تخضع  للملكة الأم فى طوائف ويحتل مكانا تحت سطح الارض، ويصل عمر المستعمرة لنحو 30 عاما ويفرز أكثر من 3 ملايين  بيضة في العام .

تنظيف المخلفات

وأضاف الباحث أن مقاومة النمل الأبيض بالنسبة للأراضى المصابة والمخصصة للبناء بتنظيف  الأرض من مخلفات المواد السليولوزية مثل التبن والقش والأخشاب والنباتات الجافة، برش الأرض بمحلول المبيد بغزارة، وعمل أساس المبنى بشكل مصطبة أسمنتية بارتفاع 15 سنتيمترا على الأقل فوق المساحة المعالجة ثم يستكمل وضع الأعمدة الخرسانية، مع ترك مساحة تقل عن المساحة المعاملة بنصف متر من كل جانب وتعامل أخشاب النوافذ والأبواب والأجزاء الخشبية الأخرى بمحلول المبيد مذاب في الكيروسين مع إتاحة التهوية والإضاءة وعمل قاعدة أسمنتية فى شون الحبوب بسمك 5 سنتيمترات على الأقل، والاستعانة بقسم المكافحة بمديرية الزراعة التابعةللمنطقة، وعمل خندق حول المبنى ويرش محلول المبيد بمعدل 4 لترات محلول لكل متر طولي ثم تردم التربة، مع وضع مصائد علاجية بالفراغات بمعدل مصيدة لكل متر مربع ثم تروى بحوالي 2 لتر ماء وتترك لمدة 10 دقائق وتردم التربة كما يتطلب ذلك وضع جدول زمنى لمكافحة الحشرة على مدى عشر سنوات وإتاحة الفرصة لشركات مكافحة خاصة باشراف الوزارة وتقديم تسهيلات لتأسيسها وتحديد اماكن عملها، وتدريب الأفراد على اعمال المكافحة ومنحهم ترخيص بالصلاحية اسوة بقيام معهد أمراض النبات  بتدريب تجار المبيدات بالتعاون مع لجنة مبيدات الآفات الزراعية.

تضخم المستعمرة 

ويضيف الدكتور مجدى ولسون  بقسم مقاومة  الحشرات بوزارة الزراعة  أن النمل الأبيض يرجع انتشاره إلى أن المواطنين لا يرونه فى  بيوتهم لأنه يكتسح الأخشاب من الداخل ولا يكتشف إلا بعد تضخم المستعمرة التى يعيش فيها ويتمكن من السيطرة على المكان المحيط به فيظهر بوضوح فى بقايا الأشجار المشلولة وعفن ألواح الخشب و المخلفات بأنواعها وهو مايسمى بالنمل الساحق للخشب وهو يصيب أيضا الأخشاب المستوردة التي لم تتعرض للتبخير، ويصيب الخشب الجاف والأثاث الخشبى حيث تتجمع فى المستعمرة الواحدة مابين  70 إلى 300 حشرة، وينتشر أيضا تحت الأرض في مناطق زراعية تتوافر بها المياه ويتوسع بالمناطق السكنية ، ولا يؤثر على الاساسات الخرسانية ، ويغزو البيوت القديمة  ذات الأسقف الخشبية، لذلك وجهت وزارة الزراعة لجان مقاومة الحشرة فى أماكن الوباء ومن المديريات بالمحافظات خاصة الأقصر وأسوان والإسكندرية وتصرف مبيد حشرى مجاناً مضادا للنمل الأبيض لكل منزل.

رابط دائم: