أخبار عاجلة
مباراة الباطن ضد النصر في الدوري السعودي 2018\2019 -

"فليفل" يكشف الفارق بين طبيعة العلاقات المصرية الإفريقية في عهد "مبارك" و"مرسي"

قال النائب سيد فليفل رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب، إن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك اهتم بملف التعاون الأفريقي في بداية ولايته الرئاسية وكان الدكتور بطرس غالي آنذاك وزير دولة للشئون الخارجية نشيط نشاطًا كبيرًا في أفريقيا، والدليل على اهتمام مبارك بأفريقيا أنه في عام 1989 ثم في عام 1993 تولى رئاسة نظام الوحدة الأفريقية ولكن بعد أن نجا من محاولة الاغتيال التي تعرض لها حين كان يسير بسيارته في شوارع أديس أبابا بإثيوبيا بعدما وصل للعاصمة الأثيوبية لحضور القمة الأفريقية وتفاجئ بإطلاق الرصاص عليه إلا أن حرسه الخاص أنقذه من الموت في عام 1981. 

وأضاف فليفل في تصريح خاص لـ"الفجر"، إنه بعد تلك الواقعة توقف عن المشاركة في القمم الأفريقية إلى ثلاث مرات من عام 1995 إلى 2011 حيث أن الزيارات لم تكن على النمط الذي اعتدناه من مكوث الرئيس في القمة لمدة كافية، وكانت الزيارة لمدة ساعات ثم يركب الطائرة عائدًا إلى أرض الوطن.

وتابع: في عهد حكم جماعة الإخوان الإرهابية شهدت العلاقات انحدارًا دبلوماسيًا لم تمر به تاريخ العلاقات المصرية الأفريقية من قبل، مشيرًا إلى أنه في عهد الرئيس الأسبق المعزول محمد مرسي لم يتمكن من إلقاء كلمته بكاملها في أول قمة يحضرها وقطعت عليه الكهرباء دليل على أنه لم يكن هناك رضا من المُستمعين والأمر الأخر أنه اصطحب برلمانيون إلى أوغندا وهناك منهم لم يقف إلى السلام الجمهوري الأوغندي ولا السلام الأفريقي وهذا دليل على أن لديهم مُعتقد خاطئ وغير مُقدر لمعنى السلام الوطني والإجراءات الدبلوماسية والبروتوكولية.

الخبر ("فليفل" يكشف الفارق بين طبيعة العلاقات المصرية الإفريقية في عهد "مبارك" و"مرسي") منقول من موقع (الفجر )
ونحن في ويكي مصر غير مسؤلون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ننشر تفاصيل أعمال تطوير وترميم قصر الأمير يوسف بنجع حمادي (صور)
التالى وفاة والدة شريف إسماعيل.. والعزاء الأربعاء المقبل في مسجد المشير طنطاوي