أخبار عالمية

السفير الأميركي في إسرائيل: دول أخرى ستنضم لاتفاقات السلام

قال السفير الأميركي في إسرائيل دافيد فريدمان، الثلاثاء، إن عددا من الدول سينضم إلى اتفاقات السلام، على غرار المعاهدة التي وقعت مؤخرا بين الإمارات وإسرائيل في واشنطن.

وأضاف فريدمان في مقابلة مع "دوت الخليج" عقب توقيع الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي، إن الولايات المتحدة "تتجه لتحقيق ذلك خلال شهر أو شهرين أو 6 أشهر"، في إشارة إلى ضم دول أخرى.

واعتبر فريدمان أن الإمارات وإسرائيل والولايات المتحدة والبحرين، التي وقعت اتفاقا لإعلان تأييد السلام، "غيرت مسار الشرق الأوسط والمنطقة".

واستطرد الدبلوماسي الأميركي البارز: "أؤمن أن الشعب الفلسطيني سيرى أن هذا هو المسار المناسب".

وتابع: "الولايات المتحدة ستساعد الفلسطينيين إذا أبدوا استعدادهم للسعي نحو السلام".

وأوضح فريدمان: "أعرف أن إسرائيل مستعدة لإحلال السلام، وعلينا أن نتساءل الآن ما إذا كان الفلسطينيون يريدون تحقيق ذلك".

والثلاثاء وقعت الإمارات معاهدة سلام تاريخية مع إسرائيل في البيت الأبيض، في مراسم شهدت حضور نحو 700 ضيف من مختلف دول العالم.

ووقع المعاهدة من الجانب الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، ومن جانب إسرائيل رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر السفير الأميركي في إسرائيل: دول أخرى ستنضم لاتفاقات السلام على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع سكاي نيوز عربية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا