أخبار عالمية

"فرقة الحمزة".. حصان طروادة لنفوذ تركيا العسكري في حلب

ترجمات - أبوظبي

ضمن التدخلات التركية في المنطقة العربية، يبرز اسم "فرقة الحمزة" الموجودة في حلب شمال غربي سوريا، والتي دربتها وسلحتها أنقرة، لمحاربة الجيش السوري.

وتُعتبر المنطقة التي يسيطر عليها الفصيل المسلح بمثابة أرض تركية تماما، إذ يُرفع فيها العلم التركي بجانب علم المعارضة السورية، مما يجعله حصان طروادة للنفوذ التركي شمالي سوريا.

وتمكنت قناة "سكاي نيوز" من دخول المنطقة، التي تشهد من حين لآخر مواجهات بين فرقة الحمزة والجيش السوري.

وقال مراسل سكاي نيوز، إن المسلحين يدينون بالولاء لأنقرة، ويعقدون اجتماعات دورية مع كبار الضباط الأتراك لرسم الخطط الحربية، لمواجهة الجيش السوري وحكومة بشار الأسد.

من جانبه، قال "آمر" فرقة الحمزة، سيف أبو بكر بولاد، إنه "دون الدعم التركي، فلن يتمكن فصيله من الصمود في المنطقة".

وكان بولاد ضابط في الجيش السوري، وانشق لينضم إلى الجيش الحر، وأسس عام 2016 فرقة الحمزة، كما ساهم في تسليم بلدية الباب في حلب للقوات التركية.

ولعب بولاد دورا أيضا في القتال في ليبيا، ويتنقل بين تركيا وليبيا وسوريا.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر "فرقة الحمزة".. حصان طروادة لنفوذ تركيا العسكري في حلب على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع سكاي نيوز عربية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا