أخبار عالمية

صفعة لـ أردوغان .. يافاش وأكرم يتفوقان عليه فى استطلاع لرئاسة تركيا

فى صفعة قاسية للرئيس التركى رجب طيب أردوغان، جاءت نتائج استطلاع الرأى الذى أجرته شركة "أوراسيا" التركية للأبحادث حول مرشحى الرئاسة، اليوم الثلاثاء، لتؤكد تفوق رئيسى بلدية اسطنبول إمام أكرم أوغلو، وأنقرة منصور يافاش، المنتمين لحزب الشعب الجمهورى المعارض.

ووفقًا لصحيفة "جمهورييت" التركية، كشف الاستطلاع الذى نشرت "أوراسيا" نتائجه اليوم الثلاثاء، عن تقدم حزب الشعب الجمهورى، أكبر أحزاب المعارضة فى البلاد.

وطرح الاستطلاع سؤالًا على المشاركين فيه حول "المرشح الرئاسى الذى سيصوتون له حال إجراء انتخابات رئاسية الأحد المقبل"، فحصل أكرم إمام أوغلو على 43.7%، تلاه منصور يافاش بـ41.1%، وجاء أردوغان فى المركز الثالث بـ40.8%، فيما بلغت نسبة المترددين فى الاختيار بين الثلاثة 18.5%.

وتمثل النسب التى حصل عليها أردوغان انهيارًا ملحوظًا فى شعبيته بالشارع التركى، لا سيما أنه كان قد حصل على 52.59% فى الانتخابات الرئاسية التى شهدتها تركيا فى يونيو 2018، وتزامنت هذه النتائج مع عدة استطلاعات للرأى فى تركيا تؤكد انهيار أردوغان وحزبه العدالة والتنمية الحاكم، وسط توقعات المراقبين بنهايته مع أول استحقاق انتخابى قادم. 

وبحسب الاستطلاع، حصل كمال قليجدار أوغلو، رئيس حزب الشعب الجمهورى، على 40.6%، تلته ميرال أكشينار زعيمة حزب "الخير" ومرشحة الرئاسة السابقة، التى حصلت على 40.1%، ثم القيادى بحزب الشعب الجمهورى، إحسان كسيجى بـ39.4%، وعبد اللطيف شنر، القيادى بحزب "المستقبل" الذى يترأسه أحمد داود أوغلو، بـ39.1%.

كما أشار الاستطلاع إلى حصول محرم إينجه، المرشح الرئاسى السابق، على 35.9%، وعلى باباجان رئيس حزب "الديمقراطية والتقدم" بنسبة 35.2%، ثم أحمد داود أوغلو بـ35.2%، والرئيس التركى السابق عبد الله جول، بـ33.2%.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر صفعة لـ أردوغان .. يافاش وأكرم يتفوقان عليه فى استطلاع لرئاسة تركيا على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا