أخبار عالمية

جلوبس: انكماش الاقتصاد التركي وهروب المستثمرين الأجانب

نشرت صحيفة "جلوبس" الاقتصادية الإسرائيلية اليوم الثلاثاء تقريرا حول انكماش الاقتصاد التركي وهروب المستثمرين الأجانب من تركيا.

 

وقالت الصحيفة إن تركيا تمر بحالة شلل لـ النقل الجوي مما جعل مواقعها السياحية متعطشة للسياح وهو ما أثر سلبًا على الاقتصاد التركي.

وأضافت الصحيفة أن الإغلاق المفروض في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي أضر بصادرات السيارات التركية ومنتجات التصنيع الأخرى من البلاد.

  

وأفادت "جلوبس" بأن انكماش الاقتصاد التركي، يرجع إلى تضرره بشدة من تفشي وباء كورونا المستجد او كوفيد19، حيث انكمش بشكل حاد في الربع الثاني من هذا العام، وهو ما قوض الرئيس رجب طيب أردوغان.

وتابعت الصحيفة أن الناتج المحلي الإجمالي التركي انخفض في الربع الثاني بنسبة 9.9٪ مقارنة بالربع المماثل من عام 2019 ، وبنسبة 11٪ مقارنة بالربع الأول من عام 2020 ، وذلك نتيجة الشلل شبه التام للنقل الجوي، وخلو مواقعها السياحية من السياح ، علاوة على مرور شهور من الإغلاق المفروض في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، مما أعاق صادرات المركبات ومنتجات التصنيع الأخرى من تركيا.

وأضافت الصحيفة أن القلق الرئيسي هو أن تركيا، التي تعتمد بشكل كبير على التمويل الدولي، ابتعد عنها العديد من المستثمرين الأجانب الذين ساعدوا أردوغان على تحويل الاقتصاد السابق إلى قوة إقليمية في العقد الأول من حكمه الذي دام 18 عامًا.

وأوضحت "جلوبس" أن سياسة الحكومة التركية لتشجيع النمو من خلال توسيع القروض في العام الماضي كانت غير مربحة واندفع رجال الأعمال والأسر، الذين تم تشجيعهم للحصول على قروض رخيصة، مما أدى إلى انخفاض العملة الأجنبية التي تدخل البلاد، مع اتساع عجز الحساب الجاري في ميزان المدفوعات وزاد هذا من الضغط الهبوطي على العملة التركية، التي انخفضت لأدنى مستوى أمام الدولار قبل أسابيع قليلة.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر جلوبس: انكماش الاقتصاد التركي وهروب المستثمرين الأجانب على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا