أخبار عالمية

ماكرون يطالب النظام في لبنان بكشف الأرقام الحقيقية في أزمة البنوك

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، الثلاثاء ، الحاجة إلى إعلان ومعرفة "حقيقة الأرقام" في النظام المصرفي اللبناني حتى يمكن اتخاذ إجراء قضائي، قائلا إن "الدولة تعاني من أزمة مصرفية ومصرفية مركزية".

وقال ماكرون اليوم الثلاثاء، من بيروت في ثاني زيارة له في اقل من شهر "هناك اليوم أزمة مصرفية مركزية لبنانية ونظام مصرفي لبناني في أزمة. مضيفا في تصريحات صحفية أن "الكثير من الأموال قد تم سحبها على الأرجح".

وتابع ماكرون: اليوم، كل شيء محجوب ولم يعد لبنان قادرًا على تمويل نفسه، لذلك يجب أن يكون هناك تدقيق ... من المحتمل أن يكون هناك هناك أموال تم تحويلها؛ لذلك نحتاج إلى معرفة حقيقة الأرقام ومن ثم اتخاذ الإجراءات القضائية.

ويضغط الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مساعيه "المحفوفة بالمخاطر'' من أجل التغيير السياسي في لبنان، في الوقت الذي يحتفل البلد المنكوب بالذكرى المئوية لتأسيسه والتي تأتي وهو يتأرجح على حافة الهاوية.

ووضع ماكرون هدفًا طموحًا لزيارته الثانية إلى البلد المنكوبة بالأزمة منذ الانفجار الدامي الذي دمر بيروت في 4 أغسطس وهي الضغط من أجل التغيير دون أن يُنظر إليه على أنه متدخل.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر ماكرون يطالب النظام في لبنان بكشف الأرقام الحقيقية في أزمة البنوك على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا