الارشيف / أهم الاخبار

النيابة تستعجل تقرير الصفة التشريحة لجثة حارس عقار بالتجمع

Advertisements

استعجلت نيابة القاهرة الجديدة، تقرير الصفة التشريحية لجثة خفير، عثر عليها داخل فيلا بالتجمع، بعدما أكدت التحقيقات الأولية وجود شبهة جنائية فى الواقعة.

وعثرت الأجهزة الأمنية بالقاهرة، تحت قيادة اللواء محمد منصور مدير الأمن، على جثة حارس فيلا مقيدة وملقاة في حمام السباحة  بدائرة قسم شرطة التجمع الأول، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث مكثف لكشف غموض الواقعة.

كانت البداية بتلقي المقدم تامر عبدالشافي رئيس مباحث التجمع الأول، بلاغا من النجدة بالعثور على جثة داخل إحدى الڤيلات بحي البنفسج، وبالانتقال والمعاينة بينت التحريات الأولية، أن الجثة عُثر عليها مقيدة بالحبال داخل حمام سباحة الفيلا، وباستدعاء نجل المجني عليه، أكد أن والده يعمل حارسا لتلك الفيلا منذ فترة وخلال إجازة عيد الأضحى توجه أصحاب الفيلا لقضاء إجازة العيد في أحد المصايف، وظل والده حارساً لها.

وأضاف أن خلال تلك الإجازة استدعاه والده من بلدتهم كى يجلس تلك الفترة معه حتى رجوع أصحاب الفيلا من المصيف، مشيرا إلى أنه ليلة الواقعة توجه لشراء بعض الطلبات من السوق، وأجرى اتصالا هاتفيا بوالده يسأله عما يريد من السوق، لكنه تفاجأ بأن والده لا يرد، وبعد معاودة الاتصال أكثر من مرة، توجه إلى الفيلا ولم يجد والده أمامه كالمعتاد، بالإضافة إلى إغلاق بابها من الداخل، ولم يتمكن من الدخول فتسلق سور الفيلا؛ وتفاجأ بوالده مقيدا بالحبال وملقى في حمام سباحة الفيلا.

Advertisements

وتكثف الأجهزة الأمنية من جهودها لضبط المتهمين وفك لغز الجريمة، حيث شكّل المقدم تامر عبدالشافي رئيس المباحث فريق بحث جنائيا مكثفا ضم النقيب إسلام حازم معاون مباحث القسم، وباقي معاوني وأفراد وحدة المباحث، للوقوف على ملابسات القضية، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

 

 

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا