أهم الاخبار

البيت الأبيض يرفض الإفصاح عن نصوص اتفاقيات التطبيع وبيلوسي تريد الكشف عن مخططات الضم

واشنطن-
قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، التي لم تحضر مراسيم اتفاقيات التطبيع بين الإمارات والبحرين وكيان الاحتلال الإسرائيلي في البيت الأبيض، الثلاثاء، إنها تريد معرفة تفاصيل الاتفاقيات المتعلقة بالتجميد المعلن لضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة إلى إسرائيل مشيرة إلى قرار مؤيد لحل الدولتين، أقره مجلس النواب الأمريكي وعدم تشجيع الضم من جانب واحد.
وأكدت بيلوسي على أن الأسئلة لا تزال قائمة حول ما إذا كانت إدارة الرئيس دونالد ترامب ستبيع مقاتلات إف- 25 إلى الإمارات، مؤكدة أن الكونغرس سيراقب ما يحدث، ولكنها أشارت في نفس الوقت إلى أن الاتفاقيات “مهمة”
ورفض مسؤول في إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الإفصاح عما تقوله نصوص اتفاقيات التطبيع بين الإمارات والبحرين من جهة وإسرائيل من جهة أخرى.
وكشف البيت الأبيض أن النصوص لن تكون متاحة إلا في وقت ما بعد مراسيم الاتفاقيات، ولكن لم يتم تحديد موعد لذلك.
وتشمل الاتفاقيات بين كيان الاحتلال والإمارات والبحرين، تبادل السفراء وإنشاء سفارات والتعاون على مجموعة من الجبهات، بما في ذلك التجارة والأمن والسياحة، ولكن العديد من المحللين الأمريكيين، قالوا إنها شملت على العديد من الاتفاقيات والتفاهمات المشتركة بشأن الحد من النفوذ الإيراني في المنطقة بما يتفق على سياسة “الضغط الأقصى”.
وزعم وزير الخارجية الإماراتي، عبدالله بن زايد، في البيت الأبيض، أن الاتفاقية “ستوفر فرصة لمزيد من التعاون في المنطقة وبين الولايات المتحدة والإمارات”.
ونفي رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن يتضمن الاتفاق مع الإمارات أي اتفاق جانبي بشأن صفقة بيع مقاتلات اف- 35 المتطورة، وأكد على معارضة إسرائيل لشراء الإمارات لهذه الطائرات، في حين أكد ترامب بأنه لا يواجه أي مشكلة على الإطلاق في

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر البيت الأبيض يرفض الإفصاح عن نصوص اتفاقيات التطبيع وبيلوسي تريد الكشف عن مخططات الضم على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع القدس العربي وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا