أهم الاخبار

أوس أوس يوجه رسالة لمنتقديه: مراتى اتدمرت نفسيا ولن أسمح بالتدخل فى حياتى

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

علق الفنان محمد أسامة الشهير بـ"أوس أوس"، نجم مسرح مصر، على حملة الانتقادات والتنمر التي تعرض لها وزوجته بعد حضورهما حفل زفاف شقيقة النجم مصطفى خاطر بعد مرور عدة أسابيع من وفاة طفلهما.

وشارك "أوس أوس"، جمهوره عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "انستجرام"، صورة برفقة زوجته معلقا :"أنا مش محتاج أبرر وأحكى أي حاجة عن حياتى والست اللى قلبى اخترها كنت ساعتها في أول موسم لتياترو مصر كنا نتقاضى مرتبات مش ممكن تفتح بيت وأول ما اتجوزت كنت قاعد في بيت إيجار كمان أنا بس هكتفى بالنقطتين دول علشان أصحاب العقول والنفوس المريضة يعرفوا ويبطلوا نغمة (الفلوس بتعمل اكتر من كده )، الفلوس ممكن تشترى سرير بس ماتشتريش النوم! ومش أنا بس دا أغلب المشاهير اللى بتحسدوهم على حياتهم دلوقتى ماتعرفش بدا من أمتى واتبهدل إزاى ولولا وجود حد جنبه بيسنده ويدعمه ماكنش هيعرف يعدى من أي مشكله نفسية أو مادية في حياته".

 

أوس أوس عبر انستجرام
أوس أوس عبر انستجرام

 


وأضاف: "مش معنى إنى بنزل أشتغل أو بتصور وأنا مبسوط ده معناه إنى هموت من الفرحة بس دى مهنتى واجبى ناحية جمهورى إنى أخرجه من أي حزن هو فيه كل ده بعمله على حساب حزنى وجرحى ووجعى أنا ..وفى الآخر بتشتم برضه ".

أوس أوس وزوجته
أوس أوس وزوجته


واختتم قائلا: "أنا بقول الكلام ده ولن اسمح بأي تدخل في حياتى الشخصية مرة أخرى سواء بالخير أو بالشر أو دخول اسم مراتى في أي كلمة من كلام المرضى النفسيين. مراتى اللى أخوها متوفى وابنها متوفى وما صدقت أول مرة أخرجها نروح مناسبة ودمرتوها نفسيا تانى بكلامكم المريض.. حسبى الله ونعم الوكيل فيكم.. حقك عليا ياست الكل، سكت كتير وكنت بعدى لكن مفيش فايدة.. كل واحد يركز في حياته.. الطموح حلم مشروع عند كل الناس أسعى واتعب وكافح وربنا اللى بيكافئ مش البشر بدل ماتفضل تبُص في حياة الناس".

 

 

 

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر أوس أوس يوجه رسالة لمنتقديه: مراتى اتدمرت نفسيا ولن أسمح بالتدخل فى حياتى على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع اليوم السابع وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا