سوريا

الميلشيات الشيعية تواصل حشد قواتها في ريف ديرالزور ومصدر يكشف التفاصيل

Advertisements

واصلت الميلشيات الشيعية حشد قواتها في محافظة ديرالزور، عقب انطلاق عملية "نبع السلام" التركية ضد مواقع ميليشيا الوحدات الكردية شمال شرق سوريا.

وقال موقع "جرف نيوز" إن المئات من عناصر ميليشيا كتائب حزب الله وميليشيا لواء الباقر التابعتين للحرس الثوري والفرقة الرابعة والحرس الجمهوري بجيش النظام، انتشروا في بلدتي الطابية وخشام القريبتين من معمل كونيكو للغاز في منطقة سيطرة "قسد".

وأضاف الموقع أن الميليشيات الشيعية استقدمت تعزيزات مماثلة إلى مواقع ونقاط انتشارها في بلدة الحسينية، مع تعزيز مواقعها المنتشرة على ضفة نهر الفرات في منطقة الشامية بريف دير الزور الغربي. 

وتأتي هذه التعزيزات بحسب الموقع في محاولة من نظام الأسد والحرس الثوري الإيراني، تحقيق مكاسب في ديرالزور، على حساب عملية "نبع السلام" العسكرية التي أطلقها الجيش التركي أمس الأربعاء شمال شرق سوريا.

يذكر أن مصادر محلية نقلت في وقت سابق عن قادة في الميليشيات الإيرانية بديرالزور توعدهم بدخول منطقة "قسد" في المنطقة إما عبر التفاوض أو بهجوم عسكري قريب، الأمر الذي من شأنه خلط الأوراق في المنطقة الشرقية من سوريا.

Advertisements

قد تقرأ أيضا