سوريا

الجيش الوطني السوري يغتنم أسلحة وذخائر متنوعة شرق الفرات ضمن عملية "نبع السلام" (فيديو)

Advertisements

أعلن الجيش الوطني السوري اغتنام كميات متنوعة من الأسلحة والذخائر بعد معارك عنيفة مع ميليشيا وحدات الحماية الكردية شمال شرق سوريا في إطار عملية "نبع السلام" المشتركة مع الجيش التركي.

وقال الجيش الوطني السوري إن قواته اغتنمت صاروخ طراز كونكورس وقاعدته في المزارع شرق مدينة رأس العين في ريف الحسكة بعد طرد عناصر الوحدات الكردية من المنطقة.

وبث الجيش الوطني شريط مصور عبر القناة الرسمية للمعركة على موقع التواصل الاجتماعي يوتيوب تظهر اغتنامهم عدد من حشوات الآربيجي والرشاشات الخفيفة والمتوسطة، وكميات من الذخائر المتنوعة.

Advertisements

وكانت وزارة الدفاع التركية قد صرحت اليوم الخميس أن مجموع القرى التي جرى تحريرها من سيطرة ميليشيات الوحدات الكردية بلغت 11 قرية ومزرعة، فضلاً عن تحييد أكثر من 170 عنصراً من عناصر الميلشيات في إطار العمليات العسكرية.

يذكر أن الجيش التركي مدعوماً بوحدات من الجيش الوطني قد بدأ أمس الأربعاء معركة عسكرية واسعة النطاق شمال شرق سوريا على مواقع حزب الاتحاد الديمقراطي الذراع السوري لحزب العمال الكردستاني المصنف على لوائح الإرهاب التركية.

Advertisements

قد تقرأ أيضا