سوريا

احتفالات عاشوراء تتسبب في تفشي فيروس كورونا بدمشق

سجلت العاصمة دمشق يومي، الأحد والإثنين أكثر من 150 إصابة جديدة بفيروس كورونا بينهم أكثر من 50 في منطقة السيدة زينب لوحدها.

وأفادت مصادر خاصة لشبكة "الدرر الشامية" أن الإصابات توزعت في العديد من أحياء العاصمة دمشق وخصوصًا بين العوائل الشيعية وقياديين بالحرس الثوري الإيراني وعناصر من الميليشيات الشيعية الطائفية.

وأضافت مصادرنا أن الإصابات انفجرت بعد الاحتفالات التي أقامتها الميليشيات الشيعية خلال الأيام الماضية في يوم عاشوراء ببعض أحياء العاصمة.

وأشارت المصادر إلى أن مئات الأشخاص تجمعوا في عدة مناطق من دمشق لممارسة طقوسهم الدينية حيث أن التجمعات كانت أبعد ما تكون عن إجراءات الوقاية من فيروس كورونا .

حيث أنه لم يكن هناك تباعد اجتماعي، والازدحام كان كبيرًا جدًا، ولم يتم اتخاذ أي إجراء للوقاية من انتشار الفيروس، الأمر الذي تسبب باكتشاف عشرات المصابين بالفيروس عقب انتهاء الاحتفالات.

ونوهت المصادر إلى أن مشافي دمشق استقبلت العشرات من الحالات المصابة، كما تم وضع عدد من العوائل في الحجر الصحي داخل المشافي المخصصة لمصابي كورونا.

يذكر أن الميليشيات الإيرانية كانت صاحبة السبق في نقل الفيروس إلى مناطق سيطرة نظام الأسد عبر ميليشياتها التي تستقدمها دون مراعاة قواعد الصحة، وبذلك فُقدت السيطرة على فيروس كورونا وأصبح الوباء ينتشر بشكل مخيف، وسجلت مناطق النظام حتى اللحظة 2703 حالة مؤكدة، بينها 109 حالات وفاة.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر احتفالات عاشوراء تتسبب في تفشي فيروس كورونا بدمشق على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع الدرر الشامية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا