الارشيف / الرياضة

استطلاع جماهيري يختار سيلفرستون كأفضل سباق في فورمولا 1

اختارت الجماهير سباق جائزة بريطانيا الكبرى، الذي يقام على حلبة سيلفرستون، والذي يبدو مستقبله محل شك عقب 2019، كأفضل السباقات في استطلاع للرأي جرى على الإنترنت بشأن النصف الأول من موسم بطولة العالم لفورمولا 1 للسيارات، بينما جاء سباق كندا في المركز الأخير.

وأجرى القائمون على بطولة العالم لفورمولا 1 استطلاعا يحمل اسم “التوجهات نحو فورمولا 1” وذلك عبر موقع اف1 فان فويس دوت كوم، وأتيح لرويترز الاطلاع على نتائجه.

وكشف الاستطلاع أيضا عن أن واحدا من كل 10 من أفراد الجماهير سيكون سعيدا لاستبعاد سباق جائزة موناكو من جدول السباقات.

وفي سؤال عام عن السباق الذي سيقومون باستبعاده حال أتيحت لهم الفرصة، اختار شخص من كل أربعة سباق روسيا.

وجاء سباق موناكو في المركز الثاني على صعيد أقل نسبة شعبية في حين قال 26 في المئة إنهم يريدون الإبقاء على كافة السباقات الحالية.

وجرى الاستطلاع في يوليو/ تموز الماضي، ويغطي الاستطلاع أول 10 من بين 21 سباقا هذا الموسم، واجتذب 7483 مشاركا منهم 87 من الرجال وتتراوح أعمار أغلبهم ما بين 25 الى 44 عاما.

وتم إطلاق موقع اف1 فان فويس دوت كوم في مايو/ آيار الماضي كمنتدى عالمي على الإنترنت، متاح لكل من يسجل فيه، للجماهير لتعبر فيه عن آرائها ورد فعلها.

واجتذب السباق الذي يقام على حلبة سيلفرستون 96 في المئة من التقييمات التي تتراوح ما بين ممتاز وجيد بينما حل سباقا النمسا وأذربيجان في المركزين التاليين من حيث الشعبية فيما حصل سباق كندا على 29 في المئة.

واجتذب سباق موناكو، وهو وجهة براقة للسباقات، 31 في المئة من تأييد المشاركين في الاستطلاع.

وكان السبب الرئيسي لمنح أي تقييم مرتفع غير متوقع وتجاوز مسألة تفضيل سائق بعينه أو لأداء فريق بشكل جيد.

ويبدو مستقبل سباق جائزة بريطانيا معلقا عقب تفعيل الجهة المسؤولة عن حلبة سيلفرستون لبند فسخ التعاقد لأسباب مالية على أمل التفاوض على عقد أفضل.

ووجد الاستطلاع أن 66 في المئة شعروا بأن بطولة العالم لفورمولا 1 تحسنت بشكل عام في آخر عامين فيما اتفق 67 في المئة على أن الرياضة في أيد أمينة، وشعر ثلثا من شاركوا في الاستطلاع أن التغطية التلفزيونية تحسنت خلال العام الماضي.

واستحوذت مجموعة ليبرتي ميديا على البطولة في يناير/ كانون الثاني العام الماضي.