الارشيف / الرياضة

الغموض يكتنف مستقبل كلاتنبرج في السعودية

يضع اتحاد كرة القدم السعودي والأندية اللمسات الأخيرة، استعدادا لانطلاق دوري المحترفين، الخميس المقبل.

لكن في ذات الوقت، يخيم الغموض على مستقبل مارك كلاتنبرج، رئيس لجنة الحكام السعودية، خاصة بعد استقالة عادل عزت، رئيس اتحاد الكرة السابق، والداعم الأكبر لوجود الإنجليزي في منصبه.

وتسيطر حالة من عدم الرضا بين الحكام السعوديين، حيال أداء كلاتنبرج في رئاسة اللجنة، بسبب عدم تقديمه أي جديد لهم.

ويرى الكثير منهم أن كلاتنبرج، الذي يتقاضى 185 ألف ريال شهريا، لم يضف جديدًا في الدورات التدريبية، حيث أن كلها نسخ مكررة من بعضها. 

كما يؤخذ على كلاتنبرج، إصراره عندما يدير أي مباراة محلية، على تقاضي نفس المبلغ، الذي يتقاضاه أي حكم أجنبي آخر.

لكن ما يُحسب له، هو أنه نجح في تخفيض تكاليف طواقم التحكيم الأجنبية، من 125 ألف ريال، إلى ما بين 50 و60 ألف ريال.

وكانت تقارير صحفية قد ربطت في وقت سابق، بين استقالة الإيطالي المخضرم، بييرلويجي كولينا، من رئاسة لجنة الحكام بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وبين خلافته لكلاتنبرج في منصبه بالسعودية.