الارشيف / صحة

كيف تنظم العلاقة الحميمة مع زوجتك في رمضان؟

Advertisements

يمثل تنظيم الحياة الجنسية خلال شهر الصيام معضلة كبيرة لدى الأفراد؛ وذلك بسبب الأحكام الشرعية التي تحكم علمية الجماع خلال شهر رمضان، إضافة إلى ضيق الوقت خلال الشهر الكريم.

النكد الزوجي.. من المسؤول الرجل أم المرأة؟

الوقت الأنسب لممارسة الجنس

وتشكل وجبة الإفطار خلال شهر رمضان، الطعام الأساسي للصائم، وبما أن الصائم يفرط عادةً في تناول الطعام والشراب أثناء الإفطار، فإنه سيشعر بعد ذلك بميل لممارسة الجنس في فترة ما بعد الإفطار للنوم والاسترخاء، وبما أنه يتطلب مجهودا عضليا وعصبيا، فإن ذلك سيؤدي إلى مشاكل هضمية، وإلى عدم نجاح العلاقة الجنسية بسبب ضعف الانتصاب.

فقد أكدت العديد من الأبحاث، بأنه يفضل عدم ممارسة الجنس إلا بعد مرور ثلاث ساعات على الأقل من تناول الطعام في الإفطار، ومتاح ذلك طول الليل حتى وقت الإمساك؛ وذلك لمنح الجسم الفرصة لإجراء عملية الهضم بشكلٍ طبيعي، لا سيما عندما يكون الإفطار غنياً بالدهون والسكريات.

Advertisements

العبادات والعلاقة الحميمة

أما عن فكرة التعبد والقرب من المولى سبحانه وتعالى فلا يعني ذلك الابتعاد عن العلاقة الجنسية، فالدين حلل العلاقة بعد الإفطار وحتى موعد الإمساك، ويمكن تنظيم الأوقات بحيث لا يقصر أي من الزوجين في واجباتهما الدينية على ألا يقصرا تجاه واجبها الشرعي كلا ناحية الآخر.

هل يجوز الزواج في رمضان؟ وما حكم من جامع زوجته أثناء الصيام؟

ويتحدث الكثيرون بمفاهيم شائعة أن العلاقة الجنسية تؤدي للإنهاك خلال نهار الصوم، ولكن ذلك خاطئ تماما، حيث إن العلاقة الجنسية تساعد في تفريغ الطاقة السلبية وتبدلها بالإيجابية وتحسن من مزاج الصائم، في حين أن الحرمان منها يجلب التوتر ويزيد بسبب إنهاء الصيام، مما يؤثر على الحالة الاجتماعية والنفسية للزوجين.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا