صحة

تلوث الهواء يعادل التدخين في زيادة مخاطر الإجهاض

حذّرت دراسة أجرتها جامعة ولاية يوتا الأمريكية من أن تلوث الهواء يعادل ضرر التدخين على المرأة الحامل، ويزيد من مخاطر الإجهاض بنسبة ١٦٪.

وقال العلماء: "إن النتيجة مزعجة، وأنه يجب مكافحة الهواء السام لحماية صحة الجيل القادم"، موضحين أن تلوث الهواء يتسبب في زيادة خطر الولادة المبكرة وانخفاض وزن الأجنة، كما وجدت الأبحاث الحديثة جزيئات التلوث في المشيمة، حسبما ذكرت صحيفة "الجارديان" البريطانية. 

وحللّ العلماء بيانات أكثر من ١٣٠٠ امرأة دخلن قسم الطوارئ في المستشفيات بعد الإجهاض بين عامي ٢٠٠٧ - ٢٠١٥، وتمت مقارنة حالات لسيدات تعرضن لتلوث الهواء مع أخريات لم يتعرضن  للتلوث.

وتوصلت الدراسة التي تُعد الأولى لتقييم أثر التعرض قصير الأجل لتلوث الهواء، إلى أنه بمقارنة هذه الزيادة في الخطر مع دراسات أخرى حول التأثيرات البيئية على الجنين، فإنها تشبه دخان التبغ في خسارة الحمل بالشهور الأولى.

قد تقرأ أيضا