الارشيف / مصر

حساسين يطالب بتقصى حقائق حول إهمال المبنى الملحق بمعهد ناصر

Advertisements
طالب الدكتور سعيد حساسين عضو مجلس النواب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام الديمقراطى بالبرلمان، من لجنة الصحة سرعة تنفيذ اقتراحه، الذى وافقت عليه اللجنة والخاص بتقصى الحقائق بخصوص بشأن المبنى الملحق بمعهد ناصر، والذى تم بناؤه منذ اكثر من 15 عاما ولم يتم استغلاله ووأيضا توقف مستشفى كرداسة العام منذ اكثر من 5 سنوات، إضافة إلى الأوضاع المتردية داخل مستشفى ناهيا التكاملي.

وأعتبر " حساسين " توقف هذه المستشفيات والمراكز الصحية بمثابة اهدار للمال العام، مطالبا بمحاسبة كل من يسبب فى ذلك الامر، علاوة علي كشف جميع الملابسات حول هذا الملف، ومحاسبة جميع المتسببين فيه باعتبار هذه المؤسسات الحكومية المتوقفة من المال العام، وعدم استغلالها بعد صرف الملايين من الجنيهات عليها إهدارا للمال العام.


وتساءل " حساسين " لماذا تنتظر الحكومة دائما التعليمات من الرئيس عبد الفتاح السيسى، لتصحيح مخالفاتها مناشدا الرئيس بالتدخل لعلاج مثل هذه الأمور، خاصة أن الواقع يؤكد علي أن هناك مستشفيات ومراكز صحية أخرى لا تستغل ومتوقفة بمختلف المحافظات، بعد صرف مليارات الجنيهات عليها.

 وقال حساسين أننى منذ ان شرفت بعضويتى بمجلس النواب، وأنا أطالب الحكومة بإعادة تشغيل مستشفى كرداسة، ووعدتى الدكتورة هالة زايد وزير الصحة، أمام مجلس النواب ولكنها لم تلتزم بما تعهدت به.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا