الارشيف / مصر

البابا تواضروس يترأس القداس الإلهي بكنيسة العذراء وابي سيفين في الألمانية

Advertisements
ترأس قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأحد، صلوات القداس الإلهي من كنيسة السيدة العذراء مريم والشهيد العظيم ابي سيفين بمدينة أونا الألمانية عقب تدشينها، ضمن رحلته الرعوية الحالية التى بدأت السبت الماضى.

وقال قداسة البابا تواضروس الثاني – في كلمته خلال صلوات القداس – إن الكنيسة تحتفل بعيد القيامة لمدة 50 يوما، وهى رحلة مقدسة نعيشها جميها وكأننا في صحبة المسيح، والأحد التالي لأحد القيامة يسمي "أحد توما" وهو أحد الإيمان والذى صرخ فيه توما صرخته الشهيرة "ربي وإلهي" عندما وضع يده في جراحات المسيح عندما ظهر لتلاميذه.

وأضاف أن الأحد الثاني يتحدث عن السيد المسيح باعتباره الشبع الحقيقي، وفي الأحد الثالث يتحدث الكتاب المقدس عن المرأة السامرية، والكتاب المقدس لم يذكر لها اسم، لافتا إلى أن السيد المسيح التقى معاها بصورة فيها محبة ومودة وطلب منها أن يشرب ماء وظهر أمامها وكأنه محتاج.

وقدم قداسة البابا تواضروس الشكر لكل من كان له تعب ودور في تأسيس الكنيسة بمدينة أونا الألمانية، موضحا أنه يسعي إلى تأسيس كنيسة في كل تجمع يوجد به أقباط من اجل تقديم الخدمات الروحية والاجتماعية للجميع.

كان البابا تواضروس، بدأ رحلته الرعوية إلى أوروبا يوم السبت الماضى وقام بتدشين عدد من الكنائس وعقد مجموعة من الاجتماعات مع الأباء الأساقفة والكهنة والخدام والشعب القبطي بالخارج.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا