الارشيف / مصر

وفاة القمص اليشع المقارى مؤسس دير الريان

Advertisements
توفى اليوم الخميس الراهب القمص اليشع المقارى، مؤسس ورئيس دير القديس مقار السكندرى للرهبان بوادى الريان، ودير عمانوئيل للراهبات وبيت ومستشفى محبة الله بالزيتون، وذلك بعد صراع مع المرض.

الأب اليشع لازم أبيه الروحى الأب متى المسكين منذ عام 1954 وكان وقتها وكيل البطريركية بالإسكندرية، وكان عمره 17 عامًا عندما قرأ كتابه "حياة الصلاة الأرثوذكسية" وهو الكتاب الذى أشعل الجذوة فى الشباب لحب حياة الرهبنة، منطقة وادى الريان ظلت مجهولة تمامًا، حتى اتجه إليها الأب متى المسكين مع مجموعة من الرهبان عام 1960 على أثر خلافه مع البابا كيرلس السادس وأقام فى هذه المنطقة حتى عام 1969 فى تحد رهيب لهذه المنطقة الصخرية الموحشة وترويض للطبيعة الثائرة.

وفى هذا المكان قام الأب متى المسكين بإلباس ثوب الرهبنة لبعض الشباب والذين كان من بينهم الأب القمص اليشع المقارى الذى عاد مع الرهبان عام 69 لدير أبومقار بوادى النطرون، ثم عاد من جديد إلى وادى الريان ليؤسس دير أبومقار السكندرى عام 1995 أى بعد 34 عامًا من تركه للريان.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا