أخبار مصرية

تخفيض الدراسة ليومين.. خطة الصحة لمواجهة كورونا مع عودة المدارس

وضعت وزارة الصحة خطة وقائية تتضمن عددا من الإجراءات لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وذلك تزامنًا مع بدء الدراسة في المدارس.

وأعلنت وزارة الصحة، أن مقومات البيئة الصحية في المدارس تبدأ بالتهوية الجيدة في المكاتب الإدارية والأماكن المغلقة مثل الفصول وذلك عن طريق فتحات النوافذ التي لا تقل عن 6/1 من مساحة الحجرة، مع منع التدخين في جميع أرجاء المدرسة، وتوفير مصدر مياه آمن مع توفير أدوات الغسيل والتطهير طبقا الاشتراطات الصحية، ومتابعة أخذ العينات الدورية من شبكة المياه.

وتضمنت الخطة تخفيض الدراسة لكل صف دراسي إلى يومين فقط مما يساعد على تخفيض الكثافة بشكل كبير، وفي حالة وجود نشاط معين يتطلب فيه تقسيم الطلاب إلى مجموعات يتم تخفيض عدد الأفراد بكل مجموعة بزيادة عدد المجموعات، مثلا بدلا من 4 مجموعات كل مجموعة 10 طلاب يمکن عمل 10 مجموعات كل مجموعة 4 طلاب.

وأكدت الخطة ضرورة توفير المدارس غرفة العزل المؤقت عند الاشتباه في إصابة أحد الطلاب أو العاملين، مع جلوس أحد المشرفين مع الطفل لحين حضور الطبيب المختص وولي الأمر واحالة الحالة للمستشفى ويراعى تطهير الأيدي وارتداء الكمامات وكذلك وضع بوسترات لرفع الوعي عند مدخل المدرسة واذاعة الإجراءات الوقائية في الاذاعة المدرسية، ويمكن إدراج مواد توعوية خلال الأنشطة المدرسية.

ووضعت الخطة القواعد الذهبية الـ 10 للوقاية من كورونا وتتمثل: في غسل اليدين جيدا بالماء والصابون والتهوية الطبيعية وعدم لمس أغراض الأخرين أو الأسطح وإستخدام الأدوات الخاصة وترك مساحة للامان بين الأفراد و التحدث بصوت معتدل، عدم المصافحة أو المعانقة أو التقبيل.

والانتظار خارج المكاتب أو الحمامات، في مسافات أمانة افضل من الانتظار في الداخل وعدم الاقتراب من مکان به تزاحم وتناول الأطعمة المفيدة والنوم فترة مناسبة لممارسة الرياضة الخفيفة المنزل واتباع آداب العطس والسعال في منديل أو بالكوع وتجنب ملامسة العينين والأنف والفم الخاص به.

وحددت الخطة عدة مراحل تمثل رحلة الطالب بداية من نزوله من المنزل صباحا والذهاب للمدرسة حتى العودة ثانية للمنزل حيث أكدت أنه قبل خروج الطفل من المنزل يراعي ولي أمره غسل يدي ابنه أو ابنته بالماء و الصابون، و وضع الكمامة العادية على وجه الطالب، مع إعطاء الطفل الأكل والشرب الخاص به، وعند صعود الحافلة يجب المسح الحراري لكل طفل قبل استلامه من ولي الأمر ويراعى عدم التزاحم في الصعود وفي حالة ظهور أي أعراض لدى الطفل يجب عدم إرساله إلى المدرسة.

وأكدت أنه يجب تطهير الأسطح المشتركة بالحافلات المدرسية بشكل دوري مع مراعاة الجلوس بشكل آمن يراعى فية التباعد الجسدي مع مراعاة البدء بنزول المشرف المسئول ثم الطفل القريب من الباب ثم الذي يليه.

وعند الوصول الى المدرسة يجب عمل فرز حراري للتأكد من عدم ارتفاع درجة الحرارة للطلاب والمدرسين وفريق العمل قبل الدخول أو الخروج من المدرسة، وتخصيص بوابات لدخول وأخرى للخروج.

وأشارت الى أنه عند الوصول للفصول يجب أن بتواجد مدرس الحصة الأولى بالفصل قبل الطلاب لتنظيم عملية دخول الطلاب بشكل آمن ، مع مراعاة عدم التزاحم عند دخول الفصول.

 وحددت الخطة طريقة الجلوس في الفصل بان يجلس كل طالب في ديسك منفصل، مع مراعاة التباعد بينيم، وأثناء الحصة يجب ان يحافظ المدرس على التباعد الجسدي بينه وبين الطلاب عند تحرکه بين الطلاب، وتقسيم الطلاب على فسحتين بموعدين مختلفين ويفضل قضاء الفسحة الهواء الطلق وعند الصعود من الفسحة يتم ذلك بعمل طابور مثل طابور الصباح ومراعاة التباعد الجسدي فيه.

وقالت إنه يجب حصر الغياب بين الطلاب والعاملين بالمدرسة وفي حال وجود زيادة ملحوظة يتم ابلاغ الادارة الصحية لعمل التقصى اللازم، وحال وجود حالات مؤكدة يتم ابلاع المدرسة.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر تخفيض الدراسة ليومين.. خطة الصحة لمواجهة كورونا مع عودة المدارس على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا