مال وأعمال

البنوك ترفع البورصة السعودية ونتائج ضعيفة تهبط بدبي

Advertisements

رويترز

ارتفعت البورصة السعودية بشكل متوسط يوم الأربعاء، بدعم مكاسب أسهم البنوك في أعقاب قرار إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق بإدراج عدة بنوك، بينما هبط مؤشر سوق دبي تحت ضغط سلسلة من نتائج الشركات التي جاءت مخيبة للآمال.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.3%، مع صعود سهم مصرف الراجحي 2.1% ومصرف الإنماء 2.6% وسهم البنك الأهلي التجاري 0.9%.

وقال فراجيش بهانداري مدير المحفظة في المال كابيتال ”تصحيح العشرة إلى 15% في الأسهم الكبيرة وبصفة خاصة كبرى البنوك جعلها تبدو معقولة جدا من حيث التقييمات.

”ومن ثم، نشهد اهتماما بتلك الأسماء قبل سريان قرار الإدراج من إم.إس.سي.آي في وقت لاحق هذا الشهر وهو ما (قد) يجلب سبعة مليارات دولار للسوق. ورغم قول ذلك، يحتاج المستثمرون لمراقبة العوامل الجيوسياسية عن كثب“.

وهبط المؤشر نحو 2.1% يوم الثلاثاء بعد هجمات بطائرات مسيرة لكنه تعافى ليغلق مرتفعا 0.1%. وقالت السعودية إن الطائرات المسيرة هاجمت محطتين لضخ النفط بعد يومين من هجوم تخريبي على ناقلات نفطية قبالة ساحل الإمارات العربية المتحدة.

وقال ميهير كاباديا الرئيس التنفيذي لصن جلوبال للاستثمارات ”مع تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، ومع نشر قطع بحرية في المنطقة، تصبح الأسواق أشد تأثرا بالأنباء ويمكن تحريكها بأقل العلامات على صراع“.

وأغلق مؤشر سوق دبي منخفضا 1.1% تحت ضغط تراجع سهم إعمار العقارية 2.3%.

Advertisements

وهوى سهم أرابتك القابضة 7%، متكبدا أكبر خسارة له خلال الجلسة منذ منتصف نوفمبر، مع انخفاض ربح الشركة في الربع الأول من العام نحو النصف إلى 31.8 مليون درهم (8.66 مليون دولار)، من 63.6 مليون درهم قبل سنة.

وتراجع سهم داماك العقارية 2.9%، بعدما شهدت الشركة هبوطا بلغ 94% في صافي ربح الربع الأول. وأضر هبوط سوق العقارات في دبي بداماك، التي حققت أقل صافي ربح لها منذ طرح أسهمها للتداول في البورصة في 2015.

وانخفض سهم دي.إكس.بي إنترتينمنتس للحدائق الترفيهية 5.1% بفعل تفاقم خسائر الشركة في الربع الأول.

وقالت أرقام كابيتال في مذكرة بحثية إن هدف دي.إكس.بي للوصول إلى نقطة التعادل بحلول 2020 يشكل تحديا، نظرا لضعف نمو الإيرادات في الربع الأول وكذلك أعداد الزوار.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.5%، مع هبوط سهم السويدي إليكتريك 3.5% بينما انخفض سهم الشرقية للدخان 1.5%.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5%، مع هبوط سهم بنك أبوظبي الأول 0.6%.

ورفضت إم.إس.سي.آي زيادة عامل إشراك الأجانب في بنك أبوظبي الأول على الرغم من أن البنك رفع سقف الملكية الأجنبية به إلى 40% من 25%.

وهبط سهم الدار العقارية 2.3%، بعدما أعلنت شركة التطوير العقاري انخفاضا في أرباح الربع الأول.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا