الارشيف / حوادث وقضايا

استجابة لـ"الفجر".. متحدث 'التعليم' يعد أهالي توشكى بافتتاح مدرسة العام المقبل

رد الإعلامي أحمد خيري المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم على ما نشرته "الفجر" أمس بشأن استغاثة أهالى أسوان قرية غرب توشكى من عدم فتح مدرسة جاهزة وتعنت مدير المديرية فى افتتاحها، قائلا إنه تم عرض المشكلة على السيد الفيومى مدير المديرية.

وأضاف "خيري"، أنه أفاد بأن مدرسة توشكى غرب، مدرسة تعليم أساسى بعدد فصول 33 فصل تستوعب التلاميذ من (المستوى الأول برياض الأطفال حتى الصف الثالث الإعدادى)، حيث تم إنشاء جناح جديد بها وإجراء صيانة شاملة لمبانى المدرسة، وبحضور اللجنة المشكلة من ( مدير عام التعليم العام / موجه عام رياض الأطفال / رئيس مجلس أمناء الإدارة /عضو هيئة الأبنية التعليمية) تم تخصيص مكان مستقل بالمدرسة لرياض الأطفال بعناية فائقة ومواصفات معينة تناسب الأطفال وذلك طبقًا لخطة هيئة الأبنية، وتم كذلك تخصيص وتجهيز أماكن وفصول المرحلتين الإبتدائية والإعدادية، وجارى استكمال إمداد المدرسة بالتخوت اللازمة من هيئة الأبنية استعداداً لبدء الدراسة، كما تم تعيين مدير للمدرسة من قبل الإدارة التعليمية.

وبحضور ياسين عبدالصبور عضو مجلس النواب عن دائرة نصر النوبة التابعة لها المدرسة ورئيس مجلس أمناء الإدارة ومدير هيئة الأبنية التعليمية فرع أسوان ومدير الإدارة، تم الاتفاق على فتح باب تحويل طلاب المرحلة الإعدادية بصفوفها الثلاث من الأماكن البعيدة والقرى المجاورة إلى المدرسة دون قيد أو شرط وذلك تخفيفًا لمعاناتهم.

وأضاف فى تصريح خاص لـ"الفجر" قائًلا: "أي أن المدرسة جاهزة لدخول الخدمة العام الدراسى الجديد 2018/2019".

وكان قد استغاث أهالي محافظة أسوان بوزير التربية والتعليم والتعليم الفني وكذلك المحافظ، على خلفية قيام هيئة الأبنية التعليمية ببناء مدرسة ابتدائية بقرية توشكى غرب بعدد ٢٤حجرة دراسية بخلاف الحجرات الإدارية والأنشطة؛ لتستوعب هذه المدرسة جميع تلاميذ المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال وهناك أكثر من عشر حجرات دراسية احتياط السنوات القادمة وكذلك قامت بإحلال وتجديد المدرسة الابتدائية القديمة؛ ليتم تحويلها لمدرسة إعدادية، وأصبحت جاهزة منذ أسبوعين؛ لاستقبال الطلاب إلا أن  وكيل وزارة التربية والتعليم بأسوان السيد الفيومى لم ينفذ وعده حتى الآن.

وسبق أن وعد  أهالي القرية من عمد ومشايخ وقيادات القرية عند زيارة مكتبه لهذا الغرض بأن المدرسة سوف تكون ضمن المدارس التي ستعمل اعتبارا من هذا العام المقبل وسيتم توفير إدارة مستقلة ومعلمين قبل بدء العام الدراسي بوقت كاف وباقي أسبوع لافتتاح الدراسة ولم ينفذ  الوعد.

وقال الأهالى في استغاثتهم أنه رغم أن المدرسة جاهزة وتم تسليمها للإدارة التعليمية منذ فترة ورحمة بأبناء القرية الذين يتحملون المشقة والتعب بين مدارس القرى المجاورة يلتمس أهالي توشكى غرب بسرعة توفير إدارة للمدرسة وذلك؛ لاستقبال الطلاب اعتبارا من اليوم الأول للعام الدراسي.