الارشيف / ثقافة وفن

أحمد آمين في زيارة للمعهد القومي للأورام ٧٧٧ لدعم مريضات سرطان الثدي

Advertisements

فى إطار الدعم وتقديم المساندة لمحاربات سرطان الثدي، زار الفنان الكوميدي أحمد آمين، مستشفى الثدى التابع للمعهد القومى للأورام ٧٧٧ وقام بعمل جولة تفقدية داخل المستشفى.

وأشاد بمستوى الخدمة الطبية المقدمة، والتعامل الانسانى الراقي من قبل الأطباء وفريق التمريض.

وأضاف أن المستشفى تنسف الصورة الذهنية المأخوذة عن أي مستشفى حكومي وأنها لا تقل في المستوى عن بعض المستشفيات الخاصة وأنه سعيد بوجود هذا الصرح الطبي القومي الكبير ويتمنى تعميمه في كل محافظات مصر للقضاء نهائيا على مرض السرطان.

ودعى كل محبى الخير لدعم المعهد القومي للاورام ٧٧٧ الذى يقدم خدمة العلاج مجانا لكل الاعمار فى جميع المحافظات مجانا ووعد بالزيارة فى القريب العاجل مرة أخرى.

انطلقت أول أمس فعاليات مهرجان الجونة في دورته الثالثة على التوالي، وسط حضور حشد من نجوم الفن والإعلام.

وعلى الرغم من حضور كم كبير من النجوم في الدورة الثالثة إلا أن جمهور السوشيال ميديا تسأل عن سر غياب "الزعيم" عادل إمام عن دورة المهرجان هذا العام رغم أنه صديق مقرب لرجل الأعمال ورئيس المهرجان نجيب ساويرس.

سر غياب أحمد أمين

كما تساءل الكثير عن سر غياب الفنان أحمد أمين الذي لم يحضر إي دورة من الدورات السابقة.

Advertisements

أحمد أمين كان قد أوضح في تصريحات سابقة لـ"دوت الخليج الفني" عن سر غيابه عن مهرجان الجونة بطريقة كوميدية ساخرة قائلًا: "عشان يمكن أنا معنديش فستان حلو".

"أمين" قدم منذ أيام قليلة حفل افتتاح مهرجان القاهرة للمسرح المعاصر والتجريبي حيث قدم أمين المهرجان بإستاند أب كوميدي.

أبرز الغيابات

ومن أبرز النجوم الذين غابوا عن دورة المهرجان هذا العام لبلبة، نيللي كريم، ياسمين رئيس، مي سليم، والمذيعة إنجي المقدم، هنا الزاهد والتي غابت لقضائها شهر العسل خارج مصر.

وغاب إيضًا بعض النجوم مثل إياد نصار، آسر ياسين، أحمد صلاح حسني، أحمد فهمي الذي تغيب عن المهرجان لزواجه.

تبادل ثقافي هام

يشار إلى أن الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائى، تقام في الفترة من 19 إلى 27 سبتمبر 2019، وتهدف ‏إلى ‏جمع ‏صناع ‏السينما في المنطقة ‏بنظرائهم من كل دول العالم بهدف تنمية روح التبادل الثقافي بينهم من خلال تقديم ‏أفضل ‏إبداعاتهم ‏السينمائية، ‏وهو الأمر الذي ‏يعززه التزام المهرجان الراسخ باكتشاف صناع جدد للسينما يمكنهم دفع عجلة ‏صناعة ‏السينما ‏العربية نحو ‏الأمام حيث يتنافس ‏ما يزيد عن 80 فيلمًا.

ويرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة المخرج مروان حامد، وتضم اللجنة المخرجة والمصورة السينمائية الكولومبية البلجيكية خوانيتا أونزاجا، ومدير مهرجان تامبيري السينمائي يوكا بيكا لاكسو، والمخرج والمنتج والكاتب السينمائي العراقي محمد الدراجي، والفنانة التونسية درة زروق. 

Advertisements

قد تقرأ أيضا