الارشيف / ثقافة وفن

أشرف عبدالباقي يكشف لـ"دوت الخليج الإخبارية" موعد نهاية "مسرح مصر"

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
فن

دوت الخليج الإخبارية - صفوت دسوقى

الجمعة 2019/8/23 11:22 م بتوقيت أبوظبي

أشرف عبدالباقي وفرقة مسرح مصر

يجتهد الفنان المصري أشرف عبدالباقي في رسم الابتسامة على وجوه الجماهير من خلال تقديم أعمال متميزة فى السينما والمسرح والدراما التليفزونية، فهو أول من قدم مسلسلات "الست كوم" فى مصر، وأول من تحمس للشباب الجديد، لإيمانه بأن الفن يحتاج إلى تواصل بين الأجيال.

 وكشف أشرف عبدالباقي، في حواره لـ"دوت الخليج الإخبارية"، مستقبل فرقة "مسرح مصر" وتفاصيل مشاركته فى الدورة الـ12 للمهرجان القومي للمسرح، والعروض التي قدمها فى السعودية.

pic11.jpg

ما هو مصير "مسرح مصر" الذى صار أغلب أعضائه نجوماً؟

أشعر بالفخر لأن تجربة "مسرح مصر" حققت نجاحاً كبيراً على مدار 7 سنوات، قدمت خلالها 120 مسرحية في مصر، و20 عرضاً فى السعودية، وأدركت أنه حان الوقت لانتهائها والاتجاه لتجربة جديدة، وسيكون الموسم السابع هو الأخير ونقدم خلاله 10 مسرحيات وستكون النهاية فى ديسمبر/كانون الأول 2019.

ولماذا أعلنت توقف المشروع مبكراً؟

تعمدت ذلك حتى لا تكثر الشائعات ويتردد أن خلافات دبت بين أعضاء الفرقة، فقد اكتملت التجربة وقدمنا عروضاً ناجحة ومبهرة داخل مصر وفي الخارج، فقد استقبل الجمهور السعودي عروضنا بترحاب وحفاوة كبيرة وهذا الأمر أسعدني.

Advertisements

ما أسباب حماسك للمشاركة فى المهرجان القومي للمسرح؟

لأنه مهرجان كبير ويفرز مواهب رائعة، قررت أن أخوض التجربة بوجوه جديدة لا يوجد بينها ممثل من فرقة "مسرح مصر"، نشارك بعرض يحمل اسم "كلها غلط أو جريمة في المعادي" والعمل مأخوذ عن نص أجنبي وحقق نجاحاً كبيراً فى مصر والدول العربية.

ما تعليقك على الانتقادات التي تعتبر عروضك الفنية اسكتشات كوميدية وليست مسرحاً؟

تعلمت منذ صغر سنى التركيز فى عملي وعدم الالتفات إلى أعداء النجاح، وهذا الأمر جعلني أنجح وأقدم 120 عرضاً مسرحياً وأقوم بتأسيس مسرح عرائس، أعمل وأجتهد وأندهش من الذين يهاجمون تجاربي.

أعتبر الشارع هو مؤشر النجاح الحقيقي وقد نجحت ووصلت للناس فى كل مكان، ودائما أقول إن النجاح رزق وتوفيق من ربنا لكن على الإنسان أن يكافح ويعاند.

لماذا طال غيابك عن شاشة السينما؟

فى بطاقتي الشخصية مكتوب فى خانة المهنة ممثل فقط، وليس ممثل مسرحي أو سينمائي أو تليفزيوني، باختصار شديد لا أجد سيناريوهات جيدة تضيف لرصيدي في السينما، ولذا ركزت في المسرح والتليفزيون، ولكني عاشق للسينما ومستعد للعودة في حالة العثور على سيناريو جيد وفكرة مختلفة.

pic11.jpg

اكتشاف مواهب جديدة مهمة صعبة، ما العائد من هذا الأمر؟

الشعور بالسعادة هو أكبر عائد، أن تقف بجانب موهبة جديدة وتمهد لها الطريق أمر جميل، كما أنني مؤمن بالتواصل بين الأجيال، مصر عدد سكانها تخطى الـ100 مليون ومن المؤسف أن تجد 5 أو 6 نجوم يحتلون الساحة الفنية، مصر مليئة بالمواهب لكن علينا أن نفتش عنها ونمنحها الفرصة.

تتعامل بديمقراطية شديدة مع أعضاء فرقتك.. فماذا عن التعامل مع أبنائك؟

أرفض أن يحقق الآباء أحلامهم فى أبنائهم، لم أتدخل في اختيارات أبنائي ولكن نصحتهم بأن يختاروا أشياء تتفق مع قناعاتهم وأفكارهم حتى يحققوا النجاح، وأكبر دليل أن ابنتي الكبرى تدرس الطبخ ولم أقنعها بأن تكون طبيبة أو ممثلة.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا