الارشيف / ثقافة وفن

بين الخيانة والمصالحة..الجمهور يتهم روان بن حسين بإختلاق قصة خطيبها

احسان علوه الأربعاء, 01/30/2019 - 13:11

من حالة تعاطف واسعة لمستها الفاشينيستا الكويتية روان بن حسين في اليومين الماضيين من قبل الجمهور عبر السوشيال ميديا عقب إعلانها عن تعرضها للخيانة والغدر من قبل خطيبها، الى إنقلاب حالة المتابعين لغضب عارم وهجوم قاس عليها بعد كشفها في الساعات الماضية عن عودتها لخطيبها، معتبرين بأنها اختلقت كل تلك القصص لإثارة الجدل حولها وكسب المزيد من الأضواء والشهر.

روان بن حسين تثير الجدل بتصرفاتها

وبدأت القصة قبل يومين بعدما فاجأت روان بن حسين متابعيها على حسابها على انستغرام، بإلإشهار بخطيبها وسمعته من خلال نشرها لصور الأخير مع إحدى الفتيات وقالت بأنه يخونها معها، وبثت حزنها للجمهور قائلة بأنها موجوعة من الخيانة وألم الفراق، وأنها ستحاول الخروج قوية من هذه الأزمة، الأمر الذي جعل المتابعين يتعاطفون مع حالتها بشكل غير مسبوق، فانهالوا عليها بعبارات الدعم مؤكدين لها بأن خطيبها لا يستحقها.

وفي الساعات الماضية، صدمت روان بن حسين مجدداً الجمهور مجددا بإعلانها عن عودتها لخطيبها وتصالحها معه متجاهلة خيانته لها!. وكتبت تدوينة على انستغرام قدمت فيها الإعتذار له ومن عائلته مبررة تصرفها السابق بأن "المحبين قد يفعلون أشياء غبية"!، وأرفقت منشورها بصورة رومانسية لها الى جانب خطيبها الليبي يوسف المقريف والذي كان بدوره قام بإغاظتها من خلال فتح حساب له على انستغرام وعرض صوره علناً.

الجمهور يتهم روان بإختلاق أزمتها

تصرفات روان بن حسين هذه دفعت الجمهور الى مهاجمتها واتهامها بإختلاق قصة خيانة خطيبها ثم مسامحته وعودتها له لإثارة الجدل حولها وإستقطاب الشهرة، متسائلين كيف يمكن لإمرأة أن تسامح خطيبها في اليوم التالي بعد خيانته لها؟، وربط المتابعين بين موهبة روان بن حسين في كتابة القصص، وبين تسخير موهبتها هذه في تفاصيل حياتها اليومية خدمة لكسب الأضواء والشعبية.

بدوره،  نشر خطيب روان بن حسين على حسابه صورة أرفق بها رسالة إليها وقال إنه تصرف بغباء مع من يحبها حقيقة واعتذر لها عن الألم الذي سببه لها وعبر عن حبه لها في نهاية رسالته.

فهل يصمد الثنائي في عودتهما لبعض أم سيكون هناك فصولاً أخرى مثيرة للجدل في قصة حبهما مع الأيام المقبلة؟

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر بين الخيانة والمصالحة..الجمهور يتهم روان بن حسين بإختلاق قصة خطيبها على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع مجلة هي وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا