الارشيف / ثقافة وفن

منى فاروق تكشف حقيقة الفيديو "الجنسي" المسرب لها

Advertisements

بعد انتشار فيديو فاضح لها مع الممثلة ​شيما الحاج​ والمخرج ​خالد يوسف​ خرجت الممثلة المصرية ​منى فاروق​ عن صمتها وكتبت عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي التالي:

"يا جماعة أنا مليش اي أكونت على الإنستغرام غير دة.. ومليش أكونت على الفيس بوك أو تويتر والإكونتات اللي على الفيس بوك وتويتر مزورة وغير مسؤولة عن ما يكتب فيها وأي حاجة بتتكتب أو بتنقال من أي نوع أنا غير مسؤولة عنها تماماً وهذا تصريح مني شخصياً للتوضيح وشكراً.. منى فاروق.

يُذكر أن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر تداولوا مقطع فيديو، ظهرت فيه منى فاروق وشيما الحاج، مرتديتين ملابس شبه عارية للرقص، بجانب قيامهما بعمل أوضاع مُخلة مع أحد الأشخاص قال البعض إنه رجل أعمال، بينما ظنّ البعض الآخر أنه المخرج خالد يوسف.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية مقطع فيديو مسرب تظهر خلالة الممثلة منى فاروق بصحبة المطربة شيما الحاج، في أوضاع مخلة وفاضحة في إحدى الجلسات الخاصة. 

وتسبب مقطع الفيديو المسرب بغضب واستياء واسع في الشارع، حيث تداولت مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو بكثافة في غضون ساعات قليلة  وتصدرت أسمائهن موقع البحث الشهير "جوجل".

وأظهر الفيديو الفنانتين بملابس شبه عارية وفاضحة أثناء رقصهما على إحدى الأغنيات، وهو الأمر الذي تسبب بغضب كبير وموجة هجوم واسعة من قبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد النشطاء أن الفنانتين هما منى فاروق وشيماء الحاج، كما أكدت مصادر صحفية أن مقطع الفيديو قديم إلا أنه انتشر حديثًا بعد تداول رواد فيس بوك وتويتر له بكثافة. 

Advertisements

وأشار رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى أن منى فاروق وشيماء الحاج، كانتا في حالة سكر شديدة كما ظهر من طريقة تصرفاتهما في الفيديو.

وينأى "دوت الخليج الفني" من جانبه عن عرض الفيديو لما به من مشاهد وألفاظ خارجة. 

يذكر أن شيماء الحاج، وجهت إليها المحكمة تهمًا بنشر الفسق والفجور على خلفية فيديو الكليب الفاضح "عندي ظروف"، وتم حبسها إثر ذلك.

ومؤخرًا قرر قاضي المعارضات بمحكمة شمال الجيزة، تجديد حبس 13 متهما بينهم المطربة "شيما" لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات في اتهامهم بممارسة أعمال الدعارة وجلب وترويج مخدرات "هيروين" والايس" و"الكريستال"، عقب إلقاء القبض عليهم من داخل كافية شهير بالمهندسين.

وكشفت التحقيقات الأولية، عن تورط المطربة "شيما" في أعمال الدعارة وترويج المخدرات داخل كافيه تعمل به بمنطقة المهندسين بالعجوزة، وأنها تعمل تحت قيادة مالك الكافية وشقيقه اللذان يستغلا حاجة الشباب والفتيات للمال ويقومون بتشغيلهم في الأعمال المنافية للآداب وترويج المخدرات على عملائهم وزبائنهم داخل وخارج الكافية.

وتبين أنه عقب إجراء التحريات التكميلية، تمكنت هيئة الرقابة الإدارية من ضبط "شيما" و7 فتيات آخريات وشقيق مالك الكافية، و4 شباب آخرين من العاملين، بينما لم يكن مالك الكافيه متواجدا وفر هاربًا فور علمه بضبط العاملين لديه.

وبمواجهة المتهمين أمام النيابة بالتحريات، أنكروها تماما مشيرين إلى أنهم يعملون مضيفين ومضيفات بالكافية، بينما قالت المطربة "شيما" إنها تعمل مطربة بالكافيه وقرروا جميعا أنهم لا يعلمون شيئا عن نشاط مالك الكافية في المخدرات والدعارة.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا