الارشيف / ثقافة وفن

في عيد ميلادها.. 7 معلومات عن منى عبدالغني: اعتزلت الغناء بسبب شقيقها

تُعد منى عبدالغني، واحدة من أصحاب المواهب المتعددة، فلم تتبع يومًا المقولة الشهيرة "صاحب بالين كداب"، فقد حققت نجاحًا واسعًا ما بين التمثيل والتقديم البرامجي، والغناء أيضًا، قبل أن تُعلن اعتزالها قبل 17 عامًا تقريبًا، وذلك بالإضافة إلى أسلوبها الهادئ في برنامجها.

وترصد "الوطن" أبرز 10 معلومات عن منى عبدالغني، في عيد ميلادها، وهي كالتالي:

- من مواليد 15 نوفمبر، عام 1964، وتخرجت في المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت بدايتها الفنية، في الثمانينيات، من خلال فرقة "الأصدقاء" مع حنان وعلاء عبدالخالق، وأصدروا 5 ألبومات، و15 أغنية، منهم "الحدود".

- بعد فترة، انفصلت الفرقة، وقدّمت 4 ألبومات، منهم "أصحاب"، والذي حقق لها انتشارًا واسعًا وقتها، الأمر الذي شجعها على دخول مجال التمثيل.

- عام 2001، توفي شقيقها في حادث سير، واعتزلت الفن بعدها على إثر الحادث، وارتدت الحجاب بعدها، لكن بعد مرور نحو عامين، عادت إلى الأضواء مجددًا، من خلال تقديم البرامج الاجتماعية، دون خلع الحجاب.

- شاركت في عدد من المسلسلات والأفلام، منها "برج الأكابر" و"المعلمة سماح" و"رجال في المصيدة" و"هارون الرشيد"، وفيلم "الكلام في الممنوع" و"بنات في ورطة".

- في يوليو 2011، انضمت إلى قناة "سي بي سي"، لتُشارك الإعلامية مفيدة شيحة، وأميرة بهي الدين، في تقديم برنامج "الستات ميعرفوش يكدبوا".

- انفصلت عن زوجها محمد قورة، العام الماضي، في هدوء تام، وابنتهما هي الفنانة الشابة ملك قورة، والتي شاركت في مسلسلات "عشم إِبليس" و"أمر واقع" و"خلصانة بشياكة".

- دائمًا تنفي وجود خلافات بينها وبين مفيدة شيحة، في البرنامج، وقالت في تصريح سابق لـ"الوطن": "مفيدة لا تضايقني على الإطلاق وهناك كيمياء بيننا".