الارشيف / الخليج

على الطريقة الغربية.. مرشحو الرئاسة التونسية بصحبة زوجاتهم

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements

تونس / يسرى ونّاس / دوت الخليج

حرص عدد من مرشحي الرّئاسة في تونس، الأحد، على التوجه إلى مراكز الاقتراع بصحبة زوجاتهم، في مشهد يماثل مع تشهده عمليات الاقتراع في كثير من الدول الغربية.

وظهر المرشح عن "ائتلاف الجبهة" اليساري حمّة الهمامي، كعادته، مصحوبًا بزوجته المحامية والناشطة الحقوقية ورئيس المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب راضية النصراوي، التّي دأبت على الظهور ومرافقة زوجها في العديد من المناسبات ومساندته على مدى سنوات، ليشكلان ثنائيا يصفه الكثيرون بـ"المثالي".


المشهد لم يختلف كثيرًا بالنسبة للنائبة بالبرلمان والحقوقية سامية عبو، زوجة المرشح عن حزب "التيار الدّيمقراطي" محمد عبو؛ حيث اصطحبها إلى مركز الاقتراع، في مشهد يعكس "قصة كفاح" بين ثنائي تخطى عديد العقبات في العهد السابق.

كذلك، اختار المرشح عن حزب "حراك تونس الإرادة" الرئيس السّابق محمد المنصف المرزوقي، التوجه إلى مقر الاقتراعفي مدينة سيدي القنطاوي بمحافظة سوسة، شرقي البلاد، بصحبة زوجته بياتريس المرزوقي.

واليوم، ولأول مرة تظهر زوجة المترشح المستقل، أستاذ القانون الدّستوري قيس سعيد، بصحبة زوجها لدى إدلائه بصوته في الاستحقاق الانتِخابي بالمدرسة الابتدائية بحي النّصر بالعاصمة تونس.

وكان يوسف الشاهد، رئيس الحكومة والمرشح عن حزب "تحيا تونس"، إيضًا بصحبة زوجته هالة الشاهد.

Advertisements

الأمر نفسه بالنّسبة للمرشح عن حركة "النهضة" عبد الفتّاح مورو، الذّي كان بصحبة زوجته رفيقة مورو.


وكذلك رئيس حزب "البديل" التونسي ورئيس الحكومة السابق مهدي جمعة، الذي أدلى بصوته صحبة زوجته هالة جمعة.

وفي الجانب الآخر، ظهرت سلوى السماوي القروي، زوجة نبيل القروي الموجود حاليًا بسجن المرناقية بالعاصمة تُونس، بتهم فساد، بمفردها طيلة الحملة الانتخابية التي قادتها في عديد الجِهات.


وَخصصت هيئة الانتخابات 4 آلاف و564 مركز اقتراع، تضم أكثر من 13 ألف مكتب تصويت داخل البلاد، فيما تم فتح 304 مراكز اقتراع في الخارج تضم 384 مكتب تصويت في 46 دولة.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين بالخارج 384 ألف ناخب وناخبة، فيما تجاوز عدد نظرائهم بالداخل 7 ملايين.

وبعد إعلان مرشحين الانسحاب من السباق الرئاسي لصالح أحد المرشحين، بات يتنافس فعليا في انتخابات الأحد 24 مرشحا، بالدور الأول للاقتراع، للفوز بأعلى منصب بالبلاد.الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة دوت الخليج، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا