الخليج

الهند تعلن بدء تخفيفها للقيود المفروضة على كشمير

Advertisements

أنقرة / محمد ناظم طاشجي / دوت الخليج

أعلنت الهند البدء في تخفيف القيود المفروضة على إقليم جامو وكشمير (شمال)، مشيرة إلى أن الحياة بدأت تعود إلى طبيعتها في الإقليم.

وقالت وزارة الداخلية الهندية، إن جميع خطوط الهاتف الثابت، وخطوط الهاتف المحمول، في بعض المناطق وجميع المؤسسات الصحية، استأنفت عملها وتقديم خدماتها للمواطنين.

وأضافت وزارة الداخلية، في بيان نشرته عبر حسابها في "تويتر"، الأربعاء، أن الحكومة بدأت بتخفيف القيود المفروضة على كشمير، وأن الحياة في الإقليم بدأت تعود إلى طبيعتها.

ومنذ 38 يوما، تفرض السلطات الهندية حظرا للتجول وقيودا على الاتصالات، ضد سكان الإقليم.

Advertisements

وفي 5 أغسطس/ آب الماضي، ألغت الحكومة الهندية بنود المادة 370 من الدستور، التي تمنح الحكم الذاتي لولاية "جامو وكشمير"، الشطر الخاضع لسيطرتها من الإقليم.

كما قطعت السلطات الهندية الاتصالات الهاتفية والإنترنت والبث التلفزيوني في المنطقة، وفرضت قيودا على التنقل والتجمع.

ويطلق اسم "جامو وكشمير" على الجزء الخاضع لسيطرة الهند، ويضم جماعات مقاومة تكافح منذ 1989، ضد ما تعتبره "احتلالا هنديا" لمناطقها.

ويطالب سكانه بالاستقلال عن الهند، والانضمام إلى باكستان، منذ استقلال البلدين عن بريطانيا عام 1947، واقتسامهما الإقليم ذا الأغلبية المسلمة.الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة دوت الخليج، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا