الخليج

العيار: انطلاق ملتقى ريادة الأعمال الخليجي الثاني غداً

L3(223).pngكتب ضاحي العلي:

أعلنت مديرة إدارة رواد الأعمال وسوق العمل بوزارة الدولة لشؤون الشباب حصة العيار عن إطلاق ملتقى ريادة الأعمال الخليجي الثاني، الذي سيعقد يومي 14-15 الحالي.
وقالت العيار  إن الملتقى سوف يتخلله 4 ورش عمل و6 حلقات نقاشية بمشاركة عدد من الوفود الخليجية كل وفد مكون من 5 مختصين في مجال ريادة الأعمال،بالإضافة إلى أصحاب مشاريع قائمة.
وأشارت العيار إلى أن الحلقات النقاشية سيتم من خلالها اختيار متحدثين متخصصين في مجال ريادة الأعمال مع إمكانية طرح الأسئلة على المتحدثين حال فتح باب المناقشة، وأن الورش ستنعقد خلال أيام الملتقى بواقع ساعتين يومياً تعقد خلالها أربع ورش عمل مختصة بالمجالات التي تدعم نجاح المشاريع وتكون مفتوحة لجميع الشباب.
وأضافت أن الورشة الأولى ستكون عبارة عن ابتكار نموذج عمل لمشروع صغير ورواد الأعمال والراغبين في التطوير المهني في مجال ريادة الأعمال الشخصية والمؤسسية وهي تستهدف مجموعة من الشباب ليتمرسوا في استخدام منهجية نماذج العمل التجارية الشخصية ويتبادلوا خبراتهم الشخصية بتوجيه من قائد البرنامج ومؤسس المنهج.
والورشة الثانية ستكون عن خطوات استخراج الرخصة التجارية «النافذة الواحدة»، حيث سيتم استضافة أحد المسؤولين من مركز الكويت للأعمال لإلقاء الضوء على أسلوب العمل في نظام النافذة الواحدة وأنواع الخدمات المقدمة، والشروط الواجب توافرها، والمستندات المطلوبة، ولوقت المستغرق لإنهاء المعاملات والرسوم الخاصة بإصدار التراخيص.
أما الورشة الثالثة فستكون عن التسويق الريادي ودراسة وضع السوق يتم من خلالها التعرف على أبرز عناصره وكيفية وضع خطط تسويقية تؤثر في العملاء، والرابعة تتحدث عن الاستراتيجية وسيتم التركيز فيها على مفهومه وأهميته ومدارس الفكر المستخدمة فيه ويمكن من خلالها التمييز بين التخطيط للشركات الربحية والتخطيط لمؤسسات النفع العام أو المجتمع المدني.
كما أضافت أن الورشة الخامسة ستكون في مجال التخطيط الاستراتيجي للعلامة التجارية وهي ورشة عمل يتم التعرف من خلالها على المبادئ الأساسية لاستراتيجية العلامات التجارية وخصائصها واهميتها وشروطها، والورشة السادسة ستتناول موضوع صناعة الهوية التجارية والتي سيتم التعرف فيها على الصورة التي تعكس هوية الشركة وخدماتها المقدمة من خلال نظرة العميل.
وفي الختام أكدت العيار أن الوزارة تسعى دائما لخلق مثل هذا النوع من الفعاليات التي تهدف إلى اشراك الشباب في الأمور القيادية وتقوية مهاراتهم في ريادة الأعمال وتوطيد العلاقات بين أبناء الخليج وتبادل الخبرات بينهم للمساهمة في نهضة أمتنا العربية والارتقاء بحضارتها،ودعت الشباب لحضور الملتقى والمشاركة في الورش والحلقات النقاشية لاكتساب المعرفة وتعزيز دور رواد الأعمال.

قد تقرأ أيضا