اتجاه داخل الجبلاية يشعل المنافسة في الدوري الموسم القادم

صرح مسئول داخل الاتحاد المصري لكرة القدم بوجود العديد من المقترحات للموسم الجديد ومحاولة التطوير في وصغ معايير تساعد على تطوير كرة القدم المصرية ، ويعمل الاتحاد المصري جاهدا بتوفير كل سبل الراحة للمنتخبات بأعمارها وخصوصا المنتخب الأول الذي سيشارك فى حلم المصريين وهو مونديال روسيا 2018 ووقعت مجموعة مصر مع الأورجواى وروسيا صاحبة الأرض والسعودية .

فكلما ازدادت المنافسة بين الفرق الرياضية زاد خلق فرص للاعبين للظهور بالمستوى الجيد المطلوب وهذا ما يساعد المديرين الفنيين للمنتخب بقيادة هيكتور كوبر على انتقاء اللاعبين المناسبين لمنتخب مصر، ويجد بعض الاقتراحات داخل الاتحاد مثلا فكرة هبوط 6 فرق بدلا من 3 وهذا يعنى الكثير بمعنى أن الفرق المصرية سوف تقوم من أول مباراة في الدوري لآخر مباراة تحاول أن تفوز لأن فرص احتمال الهبوط ستكون كبيرة ولكن الفكرة نفسها صعبة التنفيذ.

فكلنا ندرك الوقت الذي قرر فيه اتحاد الكرة بأن الدوري المصري سيكون مقسم الى مجموعتين وفى هذا الدوري اختفت متعة كرة القدم لابتعاد الأهلي عن الزمالك وكان هذا الدوري بمثابة أول تجربة وأثبتت عدم نجاحها على الإطلاق ، واليوم يعيش الاتحاد المصري فترة انتعاش جيدة بسبب الذهاب الى المونديال العالمي بعد غياب منذ سنه 1990 فيعد انجاز حقيقي على أرض الواقع .

ولابد من تغيير الثقافات عند الناس وخاصة العاملين فى الاتحادات الرياضية وخاصة الاتحاد المصري لكرة القدم وبعد الصعود للمونديال لابد من وضع إستراتيجية لكي يصبح عندنا قاعدة لاعبين ، مثل محمد صلاح أفضل لاعب عربي على الإطلاق والذي أحدث طفرة في الدوري الانجليزي واستطاع أن يصبح هداف الدوري الانجليزي الممتاز وغيره من اللاعبين مثل الننى واللاعب رمضان صبحي وعبدالله السعيد ومروان محسن وعمر جابر .

لذلك يجب الحرص من قبل الاتحاد المصري لكرة القدم الاهتمام بالأندية المصرية لأن هذا الاهتمام قد يعم علينا للمنتخبات الوطنية ذات الأعمار الصغيرة والى المنتخب الأول وكل هذا يصب فى مصلحة المنتخب الوطني المصري .

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن